atrk
كأس إفريقيا للأمم

غوارديولا جعل أغويرو مهاجمًا عالميًا

 غوارديولا جعل أغويرو مهاجمًا عالميًا

استفاض مهاجم مانشستر سيتي الأسبق "شون غوتر" بتطور مستوى المهاجم الأرجنتيني "سيرخيو أغويرو" تحت قيادة المدرب الكتلوني "جوسيب غوارديولا"، مشيرًا إلى أن "الكون" أصبح فعليًا مهاجم عالمي بكل ما تحمله الكلمة من معنى مع مدرب برشلونة وبايرن ميونخ السابق.

وانضم صهر مارادونا السابق إلى السيتيزينز عام 2011 قادمًا من أتليتكو مدريد مقابل رسوم بلغت آنذاك قرابة الـ40 مليون جنيه إسترليني، وفي موسمه الأول، قاد الفريق للفوز بلقب البريميرليغ، بفضل هدفه التاريخي في مرمى كوينز بارك رينجرز، الذي غير مسار اللقب من مسرح الأحلام إلى ملعب الاتحاد في الثانية الأخيرة من عمر الموسم.

وتمكن الدولي الأرجنتيني من تسجيل 150 هدفًا في كل البطولات مع السيتي، من مشاركته في 224 مباراة، ليقترب من هداف النادي على مر العصور "إريك بورك"، الذي أنهى مشواره مع الفريق في بداية حقبة الأربعينات، وفي سجله 158 هدفًا في كل البطولات، من مشاركته في 499 مباراة.
قال جوتر "مستوى أغويرو تغير عما كان في الموسم الماضي، بالرغم أنه قدم أشياء كثيرة مع بيليغريني، إلا أنه لم يصل لمستوى المهاجم المتكامل، لكن مع بيب تحول لمهاجم متكامل بالفعل".

"لقد قال له بيب في الصيف ما يتعين عليه القيام به.. وهو استجاب بشكل رائع حتى الآن، وأعتقد أن أصبح الآن مهاجم عالمي، وأنا لا أعتقد أننا كنا نستطيع أن نقول عليه ذلك في الماضي".
وألقى جوتر الضوء على لحظة خروج أغويرو أمام برشلونة، وفي هذا الصدد قال "أراه الآن يتواجد في أماكن لم يكن يتواجد بها من قبل. الآن تراه يتحرك في العمق ودائمًا ما ينجح في سحب المدافعين لخلق مساحة للقادمين من الخلف".

"مباراة برشلونة كانت رائعة بالنسبة لأغويرو لأنه متُعطش للفوز بدوري أبطال أوروبا مع مانشستر سيتي، وهو اعترف أنه لن يُغادر إلا بعد أن يُحقق ذلك. رأينا أنه لم يُسجل ضد البرسا. لكن أدائه كان أكثر من رائع، وعندما غادر الملعب، خرج والابتسامة على وجهه، وأنا كنت ألعب في مركزه، وأعتقد أنني أراه يفعل ذلك عندما يُسجل فقط".

وختم "لأنني كنت ألعب كمهاجم. أعرف جيدًا هاجس عدم التسجيل بالنسبة للمهاجم. الأهداف تبقى الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لأي مهاجم لأن الحكم علينا يأتي من خلالها. لقد كان أغويرو يشعر بضغط كبير للتسجيل، إلا أن أن غوارديولا قلل الضغط عليه وأقنعه أن هناك أشياء أخرى مهمة في المباريات مثل الأهداف".

غول