atrk

العناية الإلهية تُنقذ نجل مدرب شابيكوينسي من الموت!

العناية الإلهية تُنقذ نجل مدرب شابيكوينسي من الموت!

أفلت من لقاء حتفه في اللحظة الأخيرة...

كشف ماتيوس سارولي، نجل البرازيلي كايو جونيور، المدير الفني لنادي شابيكوينسي البرازيلي، والذي وافته المنية فجر اليوم الثلاثاء، عن القدر الإلهي الذي منعه في اللحظة الأخيرة من ركوب الطائرة المنكوبة لمتجهة من البرازيل إلى كولومبيا، والتي راح ضحيتها 76 شخصاً، من بينهم مُعظم لاعبي الفريق ومدربه.

وتحطمت الطائرة التي أقلت 81 شخصًا فوق منطقة سيرو خوردو التابعة لبلدية لا يونيون الكولومبية، وأكدت الشرطة أن 76 لقوا حتفهم، بينما نجا ثلاثة لاعبين ومدرب التدليك وشخص واحد من طاقم الطائرة. وادعت بعض التقارير الصحفية في وقت لاحق اليوم نجاة لاعب رابع هو «نيتو زامبير».
وفي رسالةٍ قام من خلالها بطمئنة أصدقائه القلقين عليه، قال ماتيوس على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك "أصدقائي، أنا بخيرٍ انا وأخي، ولكنني أُطالبكم ببعض الخصوصية في مثل تلك الظروف، خصوصاً بالنسبة لي ولأمي... لقد كنت في مطار ساو باولو وكنت على وشك استقلال الطائرة مع الفريق، إلا أنني لم أتمكن من ذلك في اللحظات الأخيرة بسبب نسياني لجلب جواز السفر. نحن أقوياءٌ وسنتجاوز تلك المحنة، شكراً لكم جميعاً".