وأخيرا الزنيتي بالمحلي المغربي

وأخيرا حقق أنس الزنيتي ما كان يسعى خلفه فقد كان الحارس الرجاوي يتساءل حتى ومحمد فاخر يدرب المحليين عن سر إقصائه بعدما كان فاخر يفضل عليه بورقادي والحواصلي ثم المحمدي والعروبي.
وحين جاء جمال السلامي لم يلتفت إليه قبل أن يقرر أخيرا وضع ثقته فيه ليستدعيه لمعسكر المحليين الممتد بين 10 و17 يناير الحالي لمواجهة الرأس الأخضر.
وكان الزنيتي رفقة الراقي أبرز لاعبي الرجاء بالذهاب و ليعزز تواجد النسور بالمحليين بجانب بانون واليميق.

 

مواضيع ذات صلة