شباب خنيفرة الخاسر الأكبر من صفقة طونغارا

صدمة كبيرة أصيب بها المكتب المسير لشباب خنيفرة، بعدما وقع نجمه الايفواري اسماعيل طونغارا للجيش، حيث سيخرج الفريق الزياني خاوي الوفاض من هذه الصفقة ما دام أن عقده سينتهي هذا الموسم، حيث كان مسموحا له للتوقيع لأي فريق.
الخطأ يتحمله مسؤولو الفريق الخنيفري، لأنهم تهاونوا في فتح المفاوضات لتمديد عقد طونغارا، رغم علمهم أن عقده سينتهى هذا الصيف، حيث كان الفريق الخنيفري سيجني مبلغا مهما لو أنه جدد عقد لاعبه قبل فوات الأوان، في ظل العروض التي توصل بها.

 

مواضيع ذات صلة