مونديال تحت 20 عاما: انجلترا تحرز اللقب الاول في تاريخها

احرز المنتخب الانكليزي لقب كأس العالم للشباب تحت 20 عاما في كرة القدم للمرة الاولى في تاريخه بفوزه على نظيره الفنزويلي 1-صفر الاحد في سوون في المباراة النهائية.

وسجل لاعب وسط ايفرتون دومينيك كافلرت-ليوين هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 35.

وتدين انكلترا بفوزها الى حارس مرماها ونيوكاسل فريدي وودمان الذي تصدى لركلة جزاء في الدقيقة 74 انبرى لها أدالبرتو بيناراندا.

وهو ثاني لقب كبير في تاريخ كرة القدم الانكليزية بعد تتويج المنتخب الاول بكأس العالم التي استضافتها عام 1966.

وكان المنتخب الانكليزي الطرف الافضل في بداية المباراة وبدا وكأنه في الطريق الى حسمها في صالحه دون اي صعوبة بالنظر الى الفرص التي سنحت لمهاجميه اولها تسديدة دومينيك سولانك التي ابعدها الحارس وولكر فارينيز بصعوبة الى ركلة ركنية.

ورد رونالدو بيينيا بتسديدة قوية مرت بجوار القائم، لكن الانكليز كانوا الاقرب الى التهديف عبر رأسية كيران دويل، قبل ان ينجح كافلرت-ليوين في هز الشباك اثر تلقيه كرة طويلة هيأها لنفسه داخل المنطقة وسددها بقوة ارتدت اليه من الحارس فارينيز فتابعها بسهولة داخل المرمى (35).

وكادت فنزويلا تدرك التعادل اكثر من مرة ابرزها من ركلة حرة لبينياراندا مرت بجوار القائم الايمن.

وضغط المنتخب الفنزويلي بقوة في الشوط الثاني بحثا عن التعادل، ومرر البديل سوتيدو ييفرسون كرة على طبق من ذهب لسيرخيو كوردوفا المنفرد بيد ان الحارس وودمان انقذ الموقف، ثم رأسية ليانخيل هيريرا كان لها وودمان في المكان المناسب.

واعتمد المنتخب الانكليزي على الهجمات المرتدة، وكاد جوشوا أونوماه يعزز الغلة بتسديدة قوية من خارج المنطقة ردتها العارضة.

وحصلت فنزويلا على ضربة جزاء اثر عرقلة بيناراندا داخل المنطقة انبرى لها بنفسه بيمناه لكن الحارس وودمان ابعدها بيده اليسرى قبل ان يشتتها الدفاع الى ركنية.

وتابعت فنزويلا ضغطها دون جدوى ليبقى عزاؤها الوحيد بلوغها المباراة النهائية للمرة الاولى في تاريخها على غرار الانكليز لكن بدون لقب.

مواضيع ذات صلة