سنلتقي المالاوي في هذا التاريخ

سيكون على الفريق الوطني انتظار تسعة أشهر كاملة، ليعود لأجواء تصفيات كاس إفريقيا للأمم 2019، حيث سيواجه خلال شهر مارس من عام 2018 منتخب المالاوي متصدر المجموعة، وبالنظر إلى أن المالاوي سيكون على الورق هو أكبر منافس للفريق الوطني في هذه المجموعة التي لن يتأهل عنها سوى منتخب واحد، فإن التخلص أساسا من المالاوي بالفوز عليه ذهابا بالمغرب وإيابا بفريتاون هو الخيار الأنسب لضمان التأهل لكأس إفريقيا للأمم، بالنظر إلى أن منتخب جزر القمر سيكون هو الحلقة الأضعف في المجموعة.

 

مواضيع ذات صلة