جيبور الخائن أم الناصيري الكاذب؟

هل نصف جيبور بالخائن أم نقول عن الناصيري كاذب؟ هل نلعن جيبور لأنه لاعب محترف وسعى خلف العقد الأفضل أم نعاتب الناصيري عن طريقة تدبيره الكارثية والسيئة لملف اللاعبين الأجانب ونومه في العسل لغاية نهاية عقودهم؟
من نلوم في واقعة جيبور وفال وأونداما اللاعبون الذين يسعون كما يسعى رونالدو اليوم بإسبانيا وقبله ميسي خلف ملايين التمديد والعقود أم نلوم الرئيس الذي اعتقد أنه سيفعل مع الأجانب ما فعله مع نوصير ورابح بانتظار الدقيقة 90 ليحضر لهم عقدا ويقول لهم تعالوا للتجديد؟
قبل أشهر ونحن نقول أن جيبور ليس لاعب للوداد ومعار من ريو أفي البرتغالي و كل مرة يخرج علينا الناصيري وطلال ليقولا أننا نشوش على الفريق واللاعب مدد للوداد ل 3 مواسم وجر علينا غضب الجمهور الودادي الذي صدق الحكاية ووصفنا بالمشوشين والحقيقة اتضحت يوم مباراة زاناكو حين اختار جيبور في نفس اليوم أن يعلن توقيعه للنصر السعودي والتأكيد على أنه ليس خائنا وإنما لاعبا يسعى خلف رزقه في أرض الله الواسعة وما اللوم إلا على من دبر العقود بطريقة سيئة.

 

مواضيع ذات صلة