الدفاع مرشح للاغتراب خارج قواعده

بعد مشاورات عديدة مع عدد من الأطراف والمتخصصين في مجال تعشيب الملاعب، قررت إدارة الدفاع الحسني الجديدي إعادة تعشيب أرضية ملعب بن محمد العبدي بالعشب الطبيعي من النوع الجيد  بعدما ساءت وضعيتها بشكل كبير في السنوات الأخيرة، نتيجة الضغط الذي تعرض له الملعب الذي فتح أبوابه في مناسبات عديدة لبعض الأندية الوطنية المغتربة (الرجاء ، الوداد،أولمبيك آسفي،الجيش الملكي،الكوكب المراكشي..)، مع ما ما رافق دلك من ضعف عملية التتبع والصيانة من قبل المصالح التقنية  ببلدية الجديدة . 
وقد اتخذ المسؤولون الدكاليون هذه الخطوة الجريئة ، لتحسين صورة ملعب العبدي الذي سيكون مسرحا لمباريات دولية الموسم القادم، وتوفير شروط الممارسة الكروية للاعبين الذين اشتكوا غير ما مرة من سوء أرضيته، حيث من المنتظر أن يكون  الملعب جاهزا في وجه الفريق الجديدي في أجل شهرين على أبعد تقدير  بحسب مصدر مسؤول داخل مكتب الدفاع، مما يرجح إمكانية استقبال فارس دكالة لبعض المباريات الأولى من منافسات الموسم الكروي القادم خارج مدينة الجديدة ،ويظل ملعبي المسيرة الخضراء بآسفي ومركب محمد الخامس بالدار البيضاء الأقرب لاحتضان الدفاع خلال فترة اغترابه الاضطراري. 

 

مواضيع ذات صلة