مدرب تشلسي يتطلع لضم موراطا بعد فشل صفقة لوكاكو

أصبح المهاجم الاسباني ألفارو موراطا محط اهتمام الايطالي انطونيو كونتي مدرب تشلسي بطل انجلترا لكرة القدم، الساعي لتعويض فشله في التعاقد مع البلجيكي روميلو لوكاكو الذي آثر الانتقال من ايفرطون الى مانشستر يونايتد. 

وذكرت وسائل الاعلام البريطانية ان تشسلي قدم عرضا الى ريال مدريد الاسباني لضم موراطا (24 عاما) يصل الى 62 مليون جنيه استرليني (80 مليون دولار أمريكي)، براتب أسبوعي يصل الى 150 ألف جنيه في عقد يمتد لخمس سنوات. 

الا ان التقارير نفسها أفادت بأن النادي الملكي الاسباني يطالب بالحصول على 80 مليون جنيه لقاء التخلي عن المهاجم الدولي. 

ولعب كونتي دورا أساسيا في جذب موراتا الى يوفنتوس الايطالي في العام 2014 وكان على وشك اللعب تحت إشرافه، الا ان المدرب اختار في العام نفسه الانتقال الى تدريب المنتخب الوطني الايطالي. 

الا ان موراطا لا يزال راغبا في اللعب بقيادة كونتي، بحسب ما أكد في تصريحات في أبريل الماضي لصحيفة "ذي غارديان" الانجليزية. 

وقال اللاعب "أشعر بأنني مدين له لانه أكثر مدرب آمن بي، وأكثر مدرب أراد ضمي، وجعلني أشعر بأنني قادر على اللعب على مستوى عال (...) لم أحظ بعد بفرصة العمل معه، ولكنني متأكد من القيام بذلك عاجلا أم آجلا". 

ومن الممكن ان يحل موراطا بدلا من مواطنه دييغو كوسطا الذي أبلغه كونتي في نهاية الموسم المنصرم انه لا يدخل في خططه للموسم المقبل، على رغم تسجيله 20 هدفا ومساهمته الفعالة في استعادة تشلسي لقب البطولة . 

وذكرت صحف عدة ان تشلسي رفض عرضا أوليا لبيع كوستا (28 عاما) مقابل 22 مليون جنيه استرليني، ويسعى على الأقل الى استعادة الـ 32 مليون جنيه التي دفعها للتعاقد معه في 2014.

وساد اعتقاد في وسائل الاعلام ان موراطا كان الهدف الرئيسي لمانشستر يونايتد الانجليزي، سادس البطولة المحلية الموسم المنصرم، والذي سيشارك في عصبة أبطال أوروبا الموسم المقبل بعدما أحرز لقب اوروبا ليغ في ماي الماضي.

الا ان نادي "الشياطين الحمر" أعلن نهاية الأسبوع الماضي الاتفاق مع ايفرتون على بدل انتقال لوكاكو (24 عاما)، والذي يقدر بنحو 75 مليون جنيه استرليني (85,5 مليون أورو)، في أغلى صفقة انتقال بين أندية البطولة الانجليزية الممتازة. 

وشكلت هذه الصفقة ضربة موفقة لمدرب يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو، وتردد انها أثارت امتعاض كونتي لاسيما بعدما كان قد شرع في محادثات مع لوكاكو من أجل الانتقال الى تشلسي. 

وكان تشلسي تخلى عن لوكاكو عندما كان الفريق تحت إشراف مورينيو، لصالح ايفرطون عام 2014، مقابل 31 مليون أورو. 

وقد يلجأ كونتي في حال فشل ضم موراطا الى التعاقد مع مواطن الاخير المخضرم فرناندو لورنطي (32 عاما) كخيار احتياطي، ليكون بديلا لكوسطا على المدى القصير. 

ولعب لورنطي مع يوفنتوس تحت إشراف كونتي في 2013، وقدم مستوى جيدا مع سوانسي سيتي الانجليزي في الموسم الماضي. 

وتعاقد تشلسي مع لاعبين حتى الان هما الحارس الارجنتيني ويلي كابايرو في صفقة انتقال حر، والمدافع الدولي الالماني انطونيو روديغر مقابل 29 مليون جنيه استرليني. 

وقد يتعرض كونتي لخيبة أمل إضافية في سعيه لضم لاعب الوسط الفرنسي تييمويه باكايوكو (22 عاما) من نادي موناكو بطل فرنسا، اذ ذكرت صحيفتا "ذي تايمز" و"ذي ديلي مايل" ان يونايتد مستعد لتقديم عرض يصل الى 40 مليون جنيه كما يرغب النادي الفرنسي، بينما يقتصر عرض تشلسي حاليا على 35 مليونا. 

الى ذلك، كان يونايتد راغبا في ضم لاعب تشلسي الصربي نيمانيا ماتيتش، الا ان صحيفة "ذي تايمز" أشارت الى ان هذه الصفقة قد لا تجد طريقها الى الانجاز بعد "توتر" في علاقة تشلسي ومانشستر على خلفية صفقة لوكاكو الذي وقع رسميا للشياطين الحمر، أمس الاثنين. 

مواضيع ذات صلة