فينغر يحدد أولويات أرسنال

يأمل الفرنسي أرسين فينجر المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي أرسنال الإنجليزي أن يحول خيبة أمل الفريق الأوروبية في الموسم الماضي إلى فرحة كبيرة في الدوري الممتاز هذا الموسم. 
وأنهى أرسنال الموسم الماضي في المركز الخامس ليفشل في التأهل لدوري الأبطال للمرة الأولى منذ 1997.
وبدلا من ذلك سيلعب الفريق في الدوري الأوروبي، والذي ربما يتضمن رحلات طويلة للعب المباريات التي تقام يوم الخميس، في بلدان مثل أذربيجان وكازاخستان وأوكرانيا.
ومع وجود هذا في الحسبان، قال فينجر أن أولوية الفريق هذا الموسم هو الدفع بالفريق لنيل لقب الدوري الغائب عن خزائن النادي منذ 2004.
وقال فينجر :"بالنسبة لنا، إنها فرصة جيدة لنركز بشكل كامل في الدوري الإنجليزي الممتاز".
وأضاف :" في رأيي، يمكنني القول أن الدوري الممتاز استحوذ على اهتمامنا بدلا من دوري الأبطال".
ولن يتجاهل فينجر الدوري الأوروبي بشكل كامل ، خاصة وأن الفوز به يمنح الفريق مقعدا للعب في دوري الأبطال في الموسم التالي.
ولكنه يرى أن جدول مباريات الكأس والدوري من الخميس للأحد فرصة لإراحة اللاعبين الأساسيين للحافظ على نشاطهم مع تقدم الموسم.
وقال :" دائما سأدفع بفريق لديه الفرصة للفوز بالمباراة القادمة، في الدوري الأوروبي، إذا اتيح لنا إراحة بعض اللاعبين سنفعل ذلك. ولكن علينا أن نتكيف مع مستوى البطولة، ونرى، أولا، نوع المجموعة التي سنلعب بها". 
ويريد أرسنال أن ينهض من الموسم الأكثر إثارة للجدل خلال حقبة فينجر التي وصلت لـ21 عاما.
وظلت التكهنات مثارة ليس فقط على مستقبل المدرب ، حيث طالبه العديد من الجماهير بالتنحي، ولكن أيضا بسبب عدد كبير من اللاعبين، على رأسهم هداف الفريق أليكسيس سانشيز، الذين يدخلون في السنوات الأخيرة من تعاقدهم مع النادي.
بينما وقع فينجر على عقد يبقيه لمدة عامين مع أرسنال عقب فوز الفريق ببطولة كأس الإنجليزي لكرة القدم للمرة الثالثة في آخر أربع سنوات في ماي الماضي، ولكن تبقى تساؤلات عديدة عن الفريق.
ومن أكبر تلك المخاوف هو سانشيز، الذي ارتبط اسمه بالرحيل لعدد من الأندية، من بينهم مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان قبل أن يغلق باب الانتقالات الصيفية يوم 31 غشت الجاري.
ويصر فينجر على أن اللاعب التشيلي الدولي لن يتم بيعه وكرر نفس الشيء خلال هذا الأسبوع.
وعن سؤاله حول بقاء سانشيز، قال فينجر يوم الأحد :" للمرة الـ273 : نعم سانشيز باق".
وأضاف :"لا يمكنني وأليكسيس سانشيز إيقاف كل هذه التكهنات ولكنني خرجت عدة مرات بتصريحات حول هذا الأمر واللاعب يركز في عمله".
وأبرم أرسنال صفقتين خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية ، حيث تعاقد مع المدافع سياد كولاسيناك في صفقة انتقال حر من شالكه والمهاجم ألكسندر لاكازيتي من نادي ليون مقابل 52 مليون جنيه إسترليني (68 مليون دولار) وهي أغلى صفقة أبرمها النادي.
ولعب الثنائي دورا في مباراة الدرع الخيري التي أقيمت يوم الأحد الماضي وفاز بها أرسنال على تشيلسي بركلات الترجيح.
وحث فينجر فريقه على نقل الثقة التي حصل عليها اللاعبون من هذا الفوز لمباراة الفريق الافتتاحية في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام ليستر والمقرر إقامتها غدا الجمعة.
وقال :"كانت لدينا الحدة في المباريات التي خضناها خلال استعداداتنا والتي كنا بحاجة إليها لنكون جاهزين".
وأضاف :" دعونا نذهب للدوري الإنجليزي الممتاز بنفس الانضباط، وبنفس الروح ولنرى إلى أي مدى سنصل".

مواضيع ذات صلة