المنتخب المحلي في أتم الجاهزية لملاقاة الفراعنة

حقق المنتخب الوطني المحلي تحت أنظار الناخب الوطني هيرفي رونار الأهم وهو يفوز علي المنتخب الليبي وديا بخمسة أهداف لواحد   الإثنين الماضي بملعب المنزه بالعاصمة التونسية،إستعدادا لمواجهة المنتخب المصري الأحد المقبل ضمن ذهاب تصفيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين المزمع إقامتها بكينيا.
وإستعاد لاعبو المنتخب الوطني المحلي طراوتهم البدنية بعد سلسلة  من المباريات الودية التي خاضوها والتي واجهوا من خلالها بوركينافاسو وتعادلوا معها بهدف لمثله وبعدها الكونغو الديموقراطية التي إنتصروا عليها بثلاثة أهداف لواحد قبل أن يكرسوا تفوقهم بتونس على المنتخب الليبي بخمسة أهداف لواحد.
وبقدر ما لايهتم الطاقم التقني بقيادة السلامي لنتائج المباريات الودية إلا أنه خلق من خلالها إنسجاما بين اللاعبين خاصة بعدما إشتكي من تفاوت تحضير العناصر الوطنية على المستوى البدني،قبل أن يظهر مختلف اللاعبين بأداء متقارب خلال المواجهة الأخيرة أمام المنتخب الليبي والتي أكدت من خلالها الأسود المحلية حضورها القوي وجاهزيتها لموقعة الإسكندرية لمصاقرة فراعنة النيل الذين يواصلون إستعدادهم للمغاربة في موقعة الذهاب الأحد المقبل في إنتظار الإياب بمركب الأمير مولاي عبد الله في 18 غشت الجاري.

 

مواضيع ذات صلة