عاجل: مرتضى فال يسافر إلى السنغال ولم يوقع للوداد

لم تفض المفاوضات التي كان فريق الوداد البيضاوي قد باشرها مع المدافع السنغالي مرتضى فال لتجديد عقده لموسمين آخرين إلى أية نتيجة تذكر وتوقفت في مفترق الطريق إذ سافر اليوم في اتجاه السنغال لمواصلة تداريبه الانفرادية وقضاء عطلة أخرى مع عائلته في انتظار الجديد,لأن ما تم تداوله مؤخرا في بعض المواقع الالكترونية مفاده أن مرتضى فال طالب بمبلغ 300 مليون سنتم لتجديد عقده لا أساس له من الصحة, و قد علمت المنتخب من مصادرها الموثوقة على أن مرتضى فال كانت له  رغبة كبيرة لمواصلة المشوار مع فريق الوداد البيضاوي لموسمين أخرين وقد جاء من الديار الاسبانية التي كان يقضي بها إجازته خصيصا لهذا الغرض,لأنه يكن الاحترام والتقدير لجميع مكونات الفريق وجماهيره الوفية التي دعمته منذ التحاقه بالوداد البيضاوي,مكذبا بذلك كل الشائعات التي تم تداولها مؤخرا في بعض المواقع الالكترونية مفادها أن مرتضى فال قد طالب بمبلغ 300 مليون سنتم لتجديد عقده لكن الحقيقة أن الصفقة التي طالب بها مرتضى فال لم تتجاوز 200 مليون سنتم هذا كل ما في الأمر معتبرا أن فضل الوداد عليه كبيرا ولن ينسى المواسم الجميلة التي قضاها رفقته,ونظرا لحبه لفريق الوداد البيضاوي ورغبة منه لإنهاء مشكل مستحقاته المالية التي مازالت في ذمة الوداد والمقدرة بأكثر من 150 مليون سنتم فقد طالب مرتضى فال بتقسيمها إلى ثلاث دفعات حتى لا يثقل كاهل الفريق..ولنا العودة لهذا الموضوع بأدق التفاصيل في عددنا القادم من المنتخب الورقية.

 

مواضيع ذات صلة