الأسود يستعدون بهذه المدينة لمواجهة الغابون

بات في حكم المؤكد أن يستعد المنتخب الوطني المغربي الأول لمواجهة الغابون بالرباط في إنتظار أن يحسم ذلك الناخب الوطني هيرفي رونار ،سواء بإختيار ملحق مركب الأمير مولاي عبد الله لخوض التحضيرات  أو بالمركز الوطني لكرة القدم المعمورة ضواحي سلا،في الوقت الذي تعذر على جامعة الكرة تأمين مكان بالعاصمة الإقتصادية يجري فيه الأسود تداريبهم،علما أنها تسارع  الوقت لإيجاد ملعب يتدرب فيه المنتخب الغابوني المرشح لخوض تحضيراته بمركز ويلنس أو ملعب مولاي رشيد.
يذكر أن المنتخب المغربي سيستقل الغابون في 7 أكتوبر المقبل بمركب محمد الخامس برسم الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم بعدما قررت جامعة الكرة طرح 45ألف تذكرة لمتابعة مواجهة الأسود والفهود في قمة مثيرة،من المنتظر أن تلعب بشبابيك مغلقة.

 

مواضيع ذات صلة