إتحاد طنجة.. هل كان بالإمكان أحسن مما كان؟

أنهى اتحاد طنجة لكرة القدم الدورات الأربع الأولى للبطولة الإحترافية في الرتبة الثالثة برصيد 6 نقاط من فوز وثلاثة تعادلات.
وكان بالإمكان أن يحتل فارس البوغاز رتبة أحسن لولا إهدار العديد من الفرص السهلة وكذا التحكيم الذي كان سببا في حرمان الفريق من الإنتصار الثاني وبخاصة أمام أولمبيك خريبكة.
اتحاد طنجة ورغم التحكيم الذي لم ينصفه، تحمل على مضض أملا في أن يتفهم المشرفون على الكرة المغربية ما يتعرض له من قبل الحكام.
وكدليل على أن اتحاد طنجة قاوم العوامل الخارجية وقدم لقاء مشرفا أمام الرجاء البيضاوي وقدم مباراة أكد من خلالها أنه يسير في الإتجاه الصحيح.
صدمة كأس العرش
معاناة اتحاد طنجة مع التحكيم لم تقتصر على الجولات الأربع للبطولة الإحترافية، بل طالت إلى كأس العرش التي كان ينوي الفريق أن يسير فيها بعيدا هذا الموسم، إلا أن رغبة الحكم اليعقوبي حالت دون ذلك خلال لقاء الإياب أمام الدفاع الحسني الجديدي.
ورغم ذلك استفاق اتحاد طنجة من هول الصدمة وقدم مباراة في المستوى أمام الرجاء البيضاوي.
ويبقى المشكل الذي يعمل المدرب الزاكي على التغلب عليه يتمثل في إيجاد حل لضياع الفرص من قبل المهاجمين مما يضيع عليه العديد من الأهداف.
ويتضح أن اتحاد طنجة يسير في الإتجاه الصحيح، وفرصة توقف البطولة جعلت المدرب يعمل على تصحيح الأخطاء في محاولة لإصلاح ما يمكن إصلاحه خلال الموسمين القادمين لتحقيق الحلم الذي يطمح له الجميع.

 

مواضيع ذات صلة