سر انفجار غضب سان جيرمان في وجه رابيو

DW ©

بات في حكم المؤكد، رحيل اللاعب أدريان رابيو عن صفوفه ناديه باريس سان جيرمان، بعد انتهاء عقده في الصيف المقبل، بعدما وصلت العلاقة بين الطرفين إلى طريق مسدود.

ونشرت قناة "كنال بلوس"، مقتطفات من الرسالة التي حصل عليها رابيو، من إدارة باريس سان جيرمان، لإخباره بأنه لا مستقبل له مع الفريق الباريسي.

وجاء في نص الرسالة "أنتم ملتزمون بالولاء إلى النادي. والخسائر التي تسببتم فيها إلى الفريق، لا يمكن القبول بها على الإطلاق".

وقبل مدة، تم استبعاد رابيو من الفريق الأول، كما أنه واجه عقوبة الإيقاف لـ 6 أيام، إضافة إلى أنه أجبر على دفع غرامة مالية لم يكشف عن حجمها.

وقام رابيو، بعد خروج سان جيرمان من دوري أبطال أوروبا، على يد مانشستر يونايتد، بالضغط على زر الإعجاب لتعليق نشره لاعب الشياطين الحمر السابق، باتريس إيفرا.

وبالطبع فإن إعجاب رابيو بتعليق إيفرا، فجر غضب إدارة باريس سان جيرمان، ليتم استبعاد اللاعب من التدريبات بين 15 و20 مارس/آذار الماضي.

وعند اجتماعه مع مدير الكرة بالنادي، أنتيرو هنريك، لم تظهر على رابيو أي علامات للندم، وفق تقرير القناة.

ونال رابيو، أكثر من عقوبة في الأشهر الماضية، بدأت بتجميد مشاركته في المباريات ثم تغريمه ماليا بخصم جزء من المكافآت المنصوص عليها في التعاقد.
 
كما تم منعه من الحضور إلى مقر تدريبات الفريق الأول، بعد ظهوره في فيديو صاخب بأحد الملاهي، بعد ساعات قليلة من خسارة سان جيرمان أمام مانشستر يونايتد.