بطولة إسبانيا: برشلونة الرديف يعود بنقطة من هويسكا الأخير

المنتخب: وكالات 2019/04/13 17:55

عاد برشلونة المتصدر بتشكيلة رديفة الى حد كبير، بنقطة واحدة من تعادل سلبي في ملعب هويسكا الأخير، في المرحلة الثانية والثلاثين من البطولة الإسبانية لكرة القدم.

وعلى ملعب "إل ألكوراز" الذي يتسع لـ7638 متفرجا فقط، اكتفى برشلونة بنقطة التعادل ليرفع رصيده في الصدارة الى 74 نقطة، متقدما بفارق 12 نقطة عن منافسه المباشر أتلتيكو مدريد الذي يستضيف سلتا فيغو لاحقا.

وخاض برشلونة المباراة في غياب تسعة لاعبين أساسيين في صفوفه أبرزهم نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي وسيرجيو بوسكيتس، مع تفضيل المدرب إرنستو فالفيردي إراحتهما للمباراة المرتقبة الثلاثاء ضد مانشستر يونايتد الإنكليزي في ذهاب الدور ربع النهائي لعثبة أبطال أوروبا على ملعب كامب نو (فاز ذهابا 1-صفر في إنكلترا)، بينما غاب الأوروغوياني لويس سواريز والمدافع جيرار بيكي بداعي الإيقاف، والكرواتي إيفان راكيتيتش بسبب المرض.

وكان خط هجوم الفريق الكاطالوني غير مألوف بدليل شغل الغاني كيفن برينس بواتنغ مركز رأس الحربة يعاونه الجناح الفرنسي عثمان ديمبيلي على اليمين بعد عودته من إصابة أبعدته حوالى شهر، والجناح الآخر البرازيلي مالكولم.

والحال تنطبق على خط الدفاع الذي ضم ثلاثة وجوه جديدة هم الظهير الأيمن السنغالي موسى واغي الذي شارك في نهائيات مونديال روسيا 2018 وقلبا الدفاع جان كلير توديبو والكولومبي جيسون موريو، في حين شارك خريج أكاديمية "لا ماسيا" التابعة للنادي الشاب ريكي بويغ (19 عاما) في خط الوسط.

كما ضمت التشكيلة أربعة لاعبين يشاركون للمرة الأولى في البطولة وهو ما يحصل في الفريق الكاطالوني للمرة الأولى منذ 17 ماي 2009.

وجاءت المباراة متواضعة المستوى طوال الدقائق التسعين وخلت من الفرص الحقيقية على مرمى الفريقين.

وسنحت أول فرصة لبرشلونة عندما مرر بويغ كرة أمامية باتجاه ديمبيلي لكن حارس هويسكا روبرطو سانتاماريا تصدى لمحاولته (17).

واستمر الايقاع البطيء في الشوط الثاني وكاد مالكولم يفتتح التسجيل لكرة كرته اليسارية تصدى لها القائم (57).

وأشرك مدرب برشلونة البرازيلي فيليبي كوتينيو وجوردي ألبا في الدقائق العشرين الأخيرة في محاولة للخروج بنقاط المباراة الثلاث، لكن من دون جدوى.