الإصابة ترجح غياب سيسوكو عن مباراة توتنهام ضد أياكس

أ ف ب

رجح المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو الإثنين غياب لاعب خط وسطه الفرنسي موسى سيسوكو عن ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم ضد أياكس أمستردام الهولندي، بسبب إصابة تعرض لها الأسبوع الماضي.

وخرج سيسوكو مصابا في أعلى الفخذ في إياب الدور ربع النهائي ضد مانشستر سيتي الأربعاء الماضي، وتوقع مدربه أن يحتاج الى أسبوعين للتعافي، ما يعني أنه لن يكون جاهزا لخوض مباراة الذهاب في الدور نصف النهائي والتي يستضيفها توتنهام في 30 نيسان/أبريل.

وفي حال تأكد هذا الغياب، سيفتقد الفريق اللندني عنصرا أساسيا في تشكيلته، يضاف الى الكوري الجنوبي سون هيونغ-مين الذي لن يشارك في المباراة القارية بسبب الإيقاف، وعلى الأرجح المهاجم هاري كاين الذي أصيب في كاحله هذا الشهر، ورجح مدربه غيابه حتى نهاية الموسم.

وفي مؤتمر صحافي اليوم عشية استضافة برايتون الثلاثاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة والثلاثين للدوري الإنكليزي الممتاز، قال بوكيتينو "موسى سيسوكو لن يكون جاهزا بدنيا، ربما للأسبوعين المقبلين. نأمل في أن يتمكن من التعافي قبل ذلك (مباراة نصف النهائي)، لكنني لست متفائلا".

في المقابل، أبدى بوكيتينو أمله في عودة قائد الفريق وحارس مرماه الفرنسي هوغو لوريس، بعدما غاب عن المباراة الأخيرة في الدوري المحلي ضد مانشستر سيتي أيضا (خسرها توتنهام صفر-1) السبت.

وأوضح أن الحارس الدولي الذي لم يشارك في المباراة بسبب إصابة عضلية "سيخضع لعمليات تقييم. لدينا حصة تدريبية (قبل مباراة الثلاثاء) وآمل في ألا تكون إصابته كبيرة، نأمل في أن يكون جاهزا".

ويأمل توتنهام في تعزيز مركزه الثالث في ترتيب الدوري الإنكليزي وتأكيد موقعه المؤهل لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل. ويحتل توتنهام حاليا المركز الثالث برصيد 67 نقطة من 34 مباراة، بفارق نقطة أمام غريمه في شمال لندن أرسنال (66 من 34 أيضا، ويخوض مباراة مؤجلة ضد ضيفه ولفرهامبتون الأربعاء)، ونقطة أيضا أمام تشلسي الخامس الذي يخوض مباراته الـ35 هذا الموسم مساء الإثنين باستضافة بيرنلي.

وتتنافس الفرق الثلاث، ومعها مانشستر يونايتد (64 نقطة من 34 مباراة ويخوض مباراة مؤجلة الأربعاء ضد ضيفه مانشستر سيتي)، على المركزين الثالث والرابع المؤهلَين لدوري الأبطال، بعدما حسم ليفربول المتصدر مع 88 نقطة وحامل اللقب سيتي (86)، المركزين الأولين.

وشدد بوكيتينو على أن تركيزه منصب على المباريات المحلية قبل الموعد القاري، موضحا "لا نفكر بأياكس حاليا (...) أظهرنا أمام مانشستر سيتي اننا نفكر باليوم وبهذه المسابقة"، في إشارة الى الدوري الإنكليزي الممتاز.

وتابع "الآن طاقتنا موجهة نحو برايتون. من الواضح أننا نضع هدفين لنا: أولهما إنهاء الموسم في أحد المراكز الأربعة الأولى، والثاني هو التغلب على أياكس، لكن علينا أن نمضي خطوة خطوة".