ويمبلدون: كيربر تهزم سيرينا وليامس وتحرز اللقب

المنتخب: وكالات

حرمت الالمانية انجيليك كيربر منافستها الاميركية سيرينا وليامس من احراز لقبها الثامن في دورة ويمبلدون الانكليزية لكرة المضرب، ومعادلة الرقم القياسي لالقاب الغراند سلام، بفوزها عليها السبت في المباراة النهائية.

وفازت كيربر على سيرينا 6-3 و6-3 لتحرز لقبها الاول في المسابقة الانكليزية، والثالث في الدورات الاربع الكبرى بعد ان توجت في ملبورن الاسترالية وفلاشينغ ميدوز الاميركية عام 2016.

وباتت كيربر (30 عاما) اول المانية تحرز لقب ويمبلدون منذ ان حققت ذلك غراف في 1996.

وكان النهائي بين اللاعبتين اعادة لنهائي ويمبلدون عام 2016 حين توجت الاميركية باللقب.

وشاركت سيرينا (36 عاما)، التي كانت تخوض النهائي العاشر لها في ويمبلدون، في البطولة بعد 10 أشهر على وضعها مولودتها الاولى.

وهي كانت تخوض نهائي احدى دورات الغراند سلام للمرة الثلاثين في مسيرتها الزاخرة بـ 23 لقبا احرزتها جميعها في حقبة تطبيق نظام الاحتراف، وكانت تحاول معادلة الرقم القياسي المسجل باسم الاسترالية مارغريت كورت التي يعود بعض القابها لى ما قبل البدء بتطبيق هذا النظام عام 1968.

وعانت سيرينا للعودة الى الملاعب بعد الولادة ومضاعفاتها، واضطرت لتمضية الاسابيع الستة الاولى من أمومتها في السرير بسبب مضاعفات عملية الولادة، وتعرضت لتخثر في الدم وخضعت لعملية لمنع حدوث جلطات قاتلة.

وشكلت دورة ويمبلدون رابع مشاركة لها منذ ولادة ابنتها أليكسيس-أولمبيا، وهي وصلت الى الدور الرابع في  رولان غاروس الفرنسية الشهر الماضي لمواجهة الروسية ماريا شارابوفا لكنها انسحبت بسبب الاصابة.

وتراجع تصنيف سيرينا كثيرا جراء غيابها، وهي تحتل الان المركز 181 عالميا، لكن منظمي دورة ويمبلدون صنفوها في المركز الخامس والعشرين لكي تتجنب مواجهات المصنفات الاوليات في الادوار الاولى.

وبات نهائي ويمبلدون 2018 الثالث ضمن الدورات الكبرى الذي تخسره سيرينا منذ 2012، وكان الاول امام كيربر بالذات عام 2016 في استراليا، والثاني امام الاسبانية غاربيني موغوروتسا في فرنسا 2016.