الركراكي مدرب شباب بنكرير: تحضيراتنا ومبارياتنا الودية أكسبتنا جاهزية كبيرة

المنتخب: جلول التويجر

يواصل شباب بنكرير تحضيراته للموسم الكروي الجديد تحت إشراف الإطار الوطني حسن الركراكي بعد أن عمل الفريق على إنتداب 13 لاعبا جديدا بعد إنتهاء عقود البعض وإنتقال البعض الاخر لأندية أخرى بعد الصورة التي ظهر عليها الفريق في الموسم الماضي عندما تحصل على المركز الرابع وقهر كل الأندية التي كانت تنافس على الصعود ما جعل المكتب المسير للفريق يجدد العقد مع المدرب حسن الركراكيللإستمرار في العمل وتحقيق أفضل مما تحقق.
عن تحضيرات شباب بنكرير للموسم الجديد يقول حسن الركراكي:" التحضيرات تمر في ظروف جيدة، لقد وصلنا للمراحل الأخيرة من التحضيرات التي إنطلقت مبكرا وذلك ليكون فريقنا جاهزا بما فيه الكفاية لبطولة الموسم الكروي الجديد، مع العلم أن الفريق غير جلده بالكامل بعد أن إنتدبنا 13 لاعبا لكون اللاعبين السابقين كانت عقودهم تمتد لسنة واحدة فقط، ومددنا لسبعة لاعبين فقط، ومنحنا الفرصة لأربعة لاعبين من شبان الفريق، الحمد لله تمكنا من خلال المباريات الودية التي خضناها مع فرق كبيرة كالجيش الملكي الذي تعادلنا معه بهدف لمثله والوداد عندما تعادلنا معه بثلاثة أهداف لمثلها، وخسرنا بصعوبة أمام الدفاع الجديديوالواقع قدمنا مباريات كبيرة نتمنى أن تنعكس بشكل إيجابي على الفريق في البطولة، لقد خضنا معسكرا أوليا بنكريروالثاني بالجديدة على أن نختم التحضيرات بمعسكر سيدوم 20 يوما بمراكش، وكل المؤشرات تؤكد بأن فريقنا سيكون جاهزا.
وعما إذا كان هناك تخوف من كون الفريق غير جلده بالكامل يضيف الركراكي:" اللاعبون الذين شكلوا الثوابت داخل الفريق كانت رغبتنا كبيرة في تجديد عقودهم، كأوكنا وعزالدين لكنهما فضلا تغيير الأجواء، وقد أضفنا لاعبين يتماشون مع الفلسفة التقنية التي نشتغل عليها، وهم على كل حال معروفون ولهم خبرة في البطولة، ولي اليقين بأنهم سيقدمون الإضافة المطلوبة، ونراهن إنشاء الله سنكون في المستوى من حيث النتائج والأداء".
وعلى ضوء النتائج التي حققها مع الفريق في الموسم الماضي وشكلت فعلا ثورة كروية بالمنطقة هل يراهن الركراكي على صورة أفضل في الموسم الجديد؟ يقول في هذا الصدد:"عندما عقدنا جلسة عمل عبده ربه ورئيس المكتب المسير بالسيد عامل الإقليم كانت الغاية أن يكون الفريق بأفضل حال وأحسن من الموسم الماضي، ويواصل هذا الإشعاع الذي سطرناه وكان لابد من إستمرار العمل الشيء الذي جعلني أمدد العقد ومحور اللقاء الذي جمعنا بعامل الإقليم سيحفزنا على الظهور في الموسم الجديد بأفضل صورة مع توفيرالإمكانيات المادية، والحمد لله وجدنا الصدر الرحب من السيد العامل الذي وعدنا بتوفيرالإمكانيات المادية ووعدناه بأننا سنكون في المستوى من الناحية التقنية، ولي اليقين بأن فريقنا سيكون في المستوى المطلوب ولو لم أكن في مستوى تحمل المسؤولية ما كنت قد قبلت تجديد عقدي، فأنا من طلبت توفير الإمكانيات المادية ما دمت أنني قادر على قيادة الفريق نحو تحقيق نتائج إيجابية، إعتبروا ذلك تحدي مني فأنا واثق من كون فريقي سيكون عند حسن ظن محبيه إذا ما توفرت لدينا الإمكانيات المادية".