بايرن ميونيخ يستهل الدوري بفوزٍ على هوفنهايم

بين سبور

حقق بايرن ميونيخ الفوز على هوفنهايم 3-1 اليوم الجمعة في مستهل مباريات الدوري الألماني لكرة القدم.

على ملعبه أليانز أرينا، سيطر الفريق البافاري في أول مباراة بقيادة الكرواتي نيكو كوفاتش الذي حل محل يوب هاينكيس، على المجريات منذ البداية، وكانت المحاولات مبكرة للبولندي روبرت ليفاندوفسكي والنمسوي دافيد ألابا وجيروم بواتنغ، لكن الفرص الحقيقية لم تتوفر وانتهت جميعها دون نتيجة ملموسة.

وجاء الفرج لأول مرة من رأس توماس مولر إثر ركنية نفذها جوشوا كيميش (23).

في المقابل، سنحت لهوفنهايم الذي حاول قتل اللعب للتخفيف من زخم منافسه، فرصة واحدة لا تتكرر هي الأفضل في هذا الشوط عندما مرر نيكو شولتس كرة أمام المرمى حاول البرازيلي جويلنتون دفعها في الشباك فلم ينجح (34).

وفي الوقت بدل الضائع، خرج الفرنسي كينغسلي كومان مصابًا بعد تدخل عنيف من جانب شولتس الذي حصل على بطاقة صفراء (45+1). 

واستهل هوفنهايم الشوط الثاني بقوة وبتسديدة سريعة من النمسوي فلوريان غريليتش تطلبت محاولتين من الحارس مانويل نوير للسيطرة عليها (47).

وبعد محاولة من الهولندي أريين روبن، بديل كينغسلي كادت تأتي بالهدف الثاني، سجل ليفاندوفسكي هدفاً ألغي بداعي التسلل (56)، لكن الدقيقة التالية أعلنت تعادل هوفنهايم من هجمة مرتدة أنهاها المجري آدم شالاي على يمين نوير بعد أن هرب من بواتنغ وانكشف المرمى أمامه (57).

ووضحت سيطرة الضيوف في الدقائق الأولى من هذا الشوط، وكاد السويسري ستيفن تسوبر يسجل لهم هدف التقدم بتسديدة قوية ارتطمت بقدم الإسباني تياغو ألكانتارا فخفت سرعتها وسهلت مهمة نوير في التقاطها. 

الفيديو يعيد ركلة جزاء ويلغي هدفاً     

واستعاد بايرن زمام المبادرة الهجومية، وحصل الفرنسي فرانك ريبيري على ركلة جزاء مثيرة للجدل إثر انزلاق متهور من جانب النرويجي هافارد نوردفيت، بديل القائد كيفن فوغت الذي خرج مصابًا.

ونفذ ليفاندوفسكي الركلة متردداً، فصد الحارس أوليفر باومان الكرة لتعود إلى روبن الذي تابعها في الشباك، لكن حكم الفيديو تدخل وأعيدت معتبراً أن الهولندي دخل المنطقة قبل التنفيذ. ونجح ليفاندوفسكي هذه المرة ووضع الكرة على يمين الحارس رغم تردده مرة جديدة في التنفيذ (82).

وسدد ليون غوريتسكا، بديل الإسباني خافي مارتينيز، كرة من مسافة بعيدة ارتطمت بمولر وتحولت إلى المرمى خادعة باومان، لكن حكم الفيديو تدخل مرة ثانية وألغى الهدف بداعي لمسة يد ساهمت في ولوج الكرة المرمى (85).

وفشل الكولومبي خاميس رودريغيز، بديل ريبيري، في اضافة الهدف الثالث من مسافة قريبة (90)، لكن روبن الذي "لا يشيخ"، عوض بعد دقيقة واحدة فحسم النتيجة. 

وكان ليفاندوفسكي، هداف الموسم الماضي المطلق برصيد 29 هدفاً بفارق 14 هدفاً عن أقرب منافسيه، قريباً من تسجيل أول ثنائية هذا الموسم إلا أن كرته انحرفت قليلاً عن القائم الأيمن (90+3).