تعادل وصدارة مستحقة للوداد

المنتخب: الرباط

نجح الوداد البيضاوي حامل لقب النسخة الأخيرة لعصبة أبطال أفريقيا  في العودة بتعادل خارج قواعده بدون أهداف،أمام  طوغوبور برسم الجولة السادسة والأخيرة من عصبة ابطال افريقيا  
وكانت المباراة الثانية لعبد الهادي السكتيوي عنوانا لبعض المتغيرات على مستوى مواقع اللعب ، باقتحام عبد الرحيم السعيدي كمدافع لسد الفراغ الدي تركه عبد اللطيف نصير ،فيما شهدت المباراة عودة  العميد ابراهيم النقاش في وسط الميدان الدفاعي .
الوداد البيضاوي حاول خلال الجولة الأولى،اللعب بخطوط متقدمة ،لخلق متاعب   لدفاع طوغوبور ، وبالفعل أتيحت له العديد من الفرص  المحققة للتسجيل لكن غياب الفعالية حالت دون تسجيل هدف السبق ، وخلال الجولة الثانية حاول المدرب عبدالهادي السكتيوي إقحام الحسوني الذي قدم مستوى تقنيا جد موفق وخلق متاعب كبيرة لدفاع طوغوبور ،فيما ارتطمت كرة تيغزوي بالعارضة ،وبعد ذلك تحولت السيطرة لفريق طوغوبور الذي كان الأقرب للخروج بنتيجة إيجابية لولا التدخلات الناجحة للحارس بدر الدين بنعاشور الذي قدم مباراة مثالية .
الوداد البيضاوي حامل لقب عصبة أبطال أفريقيا،نجح في تصدر مجموعته ب 12 نقطة ،