الحرارة تضيق الخناق على مغاربة البطولة السعودية!

المنتخب: محمد الجزولي

اتجهت الأنظار خلال الدورة الأولى من منافسات البطولة السعودية في موسمه الجديد إلى المحترفين الأجانب الذين يعتبرون بالنسبة للأندية والمدربين والأنصار مفاتيح الحلول لفرقهم.

ولم يسلم المحترفون المغاربة الستة من المراقبة الجماهيرية والإعلامية والاهتمام  بمردودهم خلال الجولة الأولى والذين جاءت نتائجهم كالتالي:

كريم الأحمدي (الاتحاد) خسر أمام الشباب 0-1

نور الدين أمرابط (النصر) فاز أمام أحد 2-1 وأحرز هدف الفوز لفريقه

أحمد حمودان (الرائد) تعادل مع الاتفاق 1-1

عزيز بوهدوز (الباطن) تعادل مع الفيصلي 2-2 وأحرز الهدف الأول لفريقه

زهير العروبي (أحد) خسر أمام النصر 1-2

عبد الرزاق حمد الله (النصر) لم يشارك لعدم وصول بطاقته الدولية بعد.

وأجمع مدربو البطولة السعودية والنقاد على أن المحترفين الأجانب ومن بينهم المغاربة تأثروا كثيرا وبشكل سلبي بدرجات الحرارة المرتفعة وبأجواء الطقس الحار التي تعرفها منطقة الخليج عموما في هذا الوقت من العام.

وتجدر الإشارة إلى أن كل المغاربة المحترفين في البطولة السعودية لم يسبق لهم اللعب في أجواء حارة جدا وخصوصا محترفي أوروبا (الأحمدي أمرابط وبوهدوز).. باستثناء عبد الرزاق حمد الله الذي تعود اللعب في الطقس الحار بسبب السنوات التي قضاها في البطولة القطرية.