هذا الأسد يجر الويل على مدربه

المنتخب: محمد الجزولي

التغيير الذي قام به مدرب الاتحاد الأرجنتيني رامون دياز أمام نادي الشباب في الجولة الأولى من منافسات الدوري السعودي لهذا الموسم حيث استبدل الدولي المغربي قبل نهاية المباراة التي خسرها (0-1) جرت عليه "الويل" وعرضته لكثير من الانتقادات القاسية.. واعتبر كثير من النقاد والمناصرين بأن التغيير الذي قام به دياز في حق الأحمدي تغيير "بلا معنى" و"سادج" و"في غير محله".

ولأول مرة في مباراة رسمية لم يكمل الأحمدي المباراة مع الاتحاد.. إذ شارك إلى حدود الدقيقة 84، وتم تغييره بزميله علي الرقعان.. وقد كان تبديلا تكتيكيا من المدرب الذي سعى إلى البحث عن هدف التعادل بعدما كان الشباب متقدما بهدف أحرزه في الدقيقة 79.

الأحمدي لعب كل دقائق مباراتي الاتحاد الرسميتين السابقتين أمام الهلال في كأس السوبر (0-1) وأمام الوصل الإماراتي في ذهاب سدس عشر نهائي كأس العرب للأندية البطلة (1-1).. وكان هو محرز هدف التعادل لفريقه.