أنباء عن وفاة مالك نادي ليستر سيتي وابنته في حادث تحطم الهيليكوبتر

المنتخب: وكالات

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي" عن مصدر مقرب من عائلة فيكاي سريفادهانا برابا مالك نادي ليستر سيتي قوله, اليوم الأحد, إن الرجل كان على متن طائرة الهليكوبتر التي تحطمت خارج الملعب الخاص بالنادي. وتحولت الطائرة إلى كرة من النار بعدما تحطمت في مرأب سيارات النادي يوم أمس السبت بعد مباراة لفريق ليستر سيتي في البطولة الإنجليزية (القسم الممتاز) لكرة القدم. ورفض مسؤولون من النادي وشركة كينغ باور إنترناشونال العملاقة للأسواق الحرة, المملوكة لفيكاي, التعليق عما إذا كان مالك ليستر على متن الطائرة عندما خرجت عن السيطرة وتحطمت على بعد أمتار قليلة من أرض الملعب بعد حوالي ساعة واحدة من نهاية المباراة. وقال شهود عيان إن الهليكوبتر تجاوزت الملعب قبل أن تبدأ في الدوران حول نفسها. وسقطت بعد ذلك على الأرض وتحولت إلى ألسنة لهب. وقال متحدث باسم ليستر سيتي يوم أمس السبت: "نساعد شرطة ليسترشير وخدمات الطوارئ في التعامل مع حادث كبير في ملعب كينغ باور".

ويحظى فيكاي بشعبية كبيرة لدى الجماهير بعد أن اشترى النادي المغمور في 2010 قبل أن يمضي ليفاجئ عالم كرة القدم ويفوز بلقب البطولة عام 2016. 

ووفقا لمجلة فوربس يعد فيكاي خامس أغنى شخص في تايلاند وتبلغ ثروته 4.9 مليار دولار.