كيف يقرأ نسور الرجاء مباراة أوطو دويو؟

ياجور: سنهدي الانتصار لجماهيرنا
«طوينا صفحة منافسات كأس زايد للأندية الأبطال، ووضعنا كل إهتمامنا بمنافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية للحفاظ عن لقبنا،  وسنعمل على عدم تكرار نفس الأخطاء التي كانت وراء خروجنا من المنافسة العربية، فبعد تعادلنا امام فريق حسنية أكادير، سنبحث أمام أوطو ديو الكونغولي على نتيجة الفوز، فالمشوار مازال طويلا ويفرض علينا جمع أكبر عدد من النقاط من أجل ضمان التأهل إلى الدور القادم وتفادي حسابات الجولة الاخيرة، ومن أجل جماهيرنا سنحقق نتيجة الفوز ونقدم الأداء الذي يرضيهم، ونعتذر لهم عن الإقصاء بعد المجهود الذي قدموه من أجلنا والحضور بكثافة بالملعب الأولمبي بسوسة». 
الشاكير: نحن جاهزون
«حاليا لم يعد أمامنا سوى منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية ومنافسات البطولة الإحترافية، للتركيز عليهما لتحقيق النتائج التي ينتظرها منا الجمهور الرجاوي، لذلك فمباراة الأربعاء لها أهمية خاصة بالنسبة لنا، ولن نقبل خلالها سوى الفوز وخصوصا وأننا نستقبل بميداننا وأمام جماهيرنا، فالدفاع عن اللقب الذي حققناه خلال النسخة الماضية، يفرض علينا بدل مجهود مضاعف لتحقيق النتائج التي تسمح لنا لنكون في الصدارة لضمان بطاقة التأهل إلى دور ربع النهاية ومواصلة الرحلة الإفريقية بنجاح، الحمد لله نحن واعون بالمسؤولية التي تنتظرنا أمام أوطو ديو، وجاهزون لهذه المواجهة».
نياس: المباراة لا تقبل القسمة
«حاليا علينا التركيز على المنافسات التي تنتظرنا وفي مقدمتها كأس الكونفدرالية الإفريقية، نحن مطالبون خلال هذه النسخة بالحفاظ على اللقب الذي حققناه السنة الماضية، لذلك فمباراة أوطو ديو لا تقبل نتيجتها القسمة على إثنين، وتفرض علينا البحث عن نتيجة الإنتصار وتقديم الأداء الذي ينتظرها من الجمهور الرجاوي، فالكل يعرف صعوبة المجموعة التي نتواجد فيها، في ظل المنافسة القوية التي تنتظرنا أمام حسنية أكادير والنهضة البركانية إلى جانب الفريق الكونغولي الذي يسعى إلى الإستفادة من هذا الإصطدام المغربي لخطف بطاقة التأهل إلى الدور القادم».

 

مواضيع ذات صلة