الناصيري يفتح تحقيقا في احتفالات بريطوريا

قرر سعيد الناصيري رئيس الوداد البيضاوي فتح تحقيق في احداث وتفاصيل احتفالات لاعبيه في بريطوريا بعد عبورهم حاجز صنداونز، وذكر اسم الغريم التقليدي على لسان عدد منهم بالسوء.
تصرفات لاعبي الوداد كان لها انعكاس سلبي على أنصار الرجاء في الدار البيضاء وغيرها، اذ توالت التعاليق السلبية واطلع المنتخب على ردة فعل سلبية لبعض المحسوبين على  جماهير الرجاء وهم يحرقون شعارات ودادية في الشارع العام.
الناصيري فور علمه بالحادث قرر فتح تحقيق ووعد بمعاقبة لاعبيه ماليا وتغريمهم في حال تأكد له وجود نية مبيتة لاستفزاز مشاعر الغريم.

مواضيع ذات صلة