الناصيري يكشف ما شعر به مدرب صنداونز

أكد سعيد الناصيري أنه رأى بعينيه كتلة حزن واحباط لم يسبق وأن شاهدها في عيون مدرب منافس كما عاينها في عيون مدرب صنداونز بيتسو موسيماني بعد نهاية مباراة الفريقين.
الناصيري عاد بشريط الاحداث لما بعد نهاية المباراة وكيف تلقى تهنئة رئيس الفريق المنافس الذي أبدى اعجابه بالوداد وصموده متمنيا له التوفيق في مشواره المتبقي والنهاية امام الترجي.
وأضاف الناصيري أن موسيماني وبعد كل الاقصاءات التي تمت امام الوداد، كان لزاما أن يعترف بقوة الفريق المغربي ويشهد له بالكفاءة، لأنه يقول الناصري لولا الوداد لاكتسح صنداونز عصبة الأبطال خلال المواسم الأخيرة لما يملكه من مجموعة قوية ومتجانسة.
فكم من مرة كان الوداد هو من يخرج صنداونز حتى تحول لشبح مخيف لموسيماني، تحديدا لذلك قصد هذا المدرب مستودع ملابس الوداد وهنأ لاعبي الفريق واحدا واحدا واعترف لهم بالتفوق عليه.

مواضيع ذات صلة