انتقد مدرب الجزائر جمال بلماضي الخميس بشدة مهاجم نيس الفرنسي أندي دولور، لأنه فضّل ناديه على المشاركة في صفوف منتخب بلاده في كأس الأمم الإفريقية المقررة مطلع العام المقبل في الكاميرون.

وقال بلماضي في مؤتمر صحافي بالقرب من الجزائر العاصمة "قبل أربعة أو خمسة أيام، بعث لي اللاعب برسالة نصية مفادها أنه بالاتفاق مع ناديه، فضّل هذا الأخير على المنتخب الوطني لأنه يريد النجاح في التحدي الذي يخوضه وبالتالي يريد وضع مشاركاته في صفوف المنتخب بين مزدوجين لمدة عام فقط، وبالتالي لن يشارك في كأس الأمم الإفريقية".

وكشف بلماضي أنه كان قد تلقى هذه المعلومات من شخص ثالث قبل نحو شهر أعلمه بأن ديلور كان "وقّع على بند في عقده مع نيس يؤكد فيه عدم مشاركته في كأس الأمم الإفريقية".

وأضاف بلماضي "كان ضمن هذه اللائحة (للمباراة ضد النيجر في بليدة الجمعة) والأمر ينطبق على كل لائحة منذ أن حصل على الجنسية الجزائرية. وبالتالي لن يُستدعى من الآن وصاعدًا إلى التشكيلة. ربما بعد عام، ربما مع مدرب آخر، لا أدري، لكن بالنسبة إلي الأمور حسمت".

وأسف بلماضي للطريقة التي أبلغه فيها ديلور بقراره بقوله "هذه الأمور لا تناقش عبر رسائل نصية وقد تحدثت إليه بذلك. لقد كان حديثنا عاصفًا. قلت له إنه لم يكن يتعين عليه التصرف بهذه الطريقة، أنت مدين تجاه دولة فتحت لك ذراعيها، لقد قمت بتوبيخه هو وناديه".

وكان دولور حصل على الجنسية الجزائرية قبل النسخة الأخيرة من المسابقة القارية عام 2019 ودافع عن ألوان الجزائر.