يميق وبنشرقي يدفعان الكاف لتعديل قوانينها

سعيا منها لفسح المجال امام احتراف اللاعبين الأفارقة في مختلف البطولة وعدم قطع الطريق عليهم بسبب تزامن الشأن مع المركاطو الشتوي،فإن حالتي اللاعبين المغربيين يميق المنتقل لجنوة الإيطالي و بنشرقي المنتقل للهلال السعودي فرضت على أحمد أحمد تعديل قوانينها بالسماح للاعبين المشاركين في المسابقة في توقيع عقود احترافية وسط المسابقة دون ان تتأثر حظوظ المنتخبات التي يمثلونها بالإقصاء.
الكاف فرضت هذه المرونة بداية من الدورة الحالية لإتاحة الفرصة أمام تدفق اللاعبين الأفارقة للحاق بالإحتراف الخارجي دون أية تعقيدات.

 

مواضيع ذات صلة