الأولمبيكو يلاقي بنعطية بسفاح الكالشيو

قمة الجولة 27 من البطولة الإيطالية تلك التي ستدور بملعب الأولمبيكو بالعاصمة روما بين لازيو وجوفنتوس.

السيدة العجوز في الوصافة لا هم لها غير خطف النقاط الثلاث، لعلمها اليقين أن أي نتيجة غير الفوز ستعطي المتصدر نابولي الأفضلية لتوسيع الفارق، فيما يتطلع نسور لازيو لإسقاط اليوفي وتقليص الفارق والبقاء في الطابور الثالث.

المهدي بنعطية وبعد إستراحة لأسبوعين بسبب بعض الآلام الخفيفة، والرجوع القوي في نصف نهائي كأس إيطاليا قبل 3 أيام، سيعود إلى التباري في الكالشيو من موقعة حارقة وصعبة، يتوعد فيها هداف وسفاح البطولة هذا الموسم إمبولي بالحصار وتشديد الخناق، في ساحة يعرف تضاريسها جيدا.

 

مواضيع ذات صلة