بنعطية قاد مجددا دفاع اليوفي لفوز مهم خارج الديار

شبح لازيو روما الذي لاحق جوفنتوس في كاس السوبر الإيطالي ، توقف هذه المرة في مباراة ملغومة على أرض لازيو وبإثارة كبيرة لم يعتقد أحد أن يتحول التعادل السلبي إلى فوز قاتل في الوقت بدل الضائع . وطبعا عندما يفوز جوفنتوس حارج القواعد في قمة راعدة أكيد أن الإثارة ستستمر لاحقا مع نابولي . النزال الصارم كان فيه المدافع الدولي المهدي بنعطية صامدا على كل الجبهات وقريبا من الحارس المخضرم في كل العمليات ومسيطرا على محور الوسط مع روغاني . وبذلك يواصل بنعطية مسلسل التنافسية المطلقة في موسم رائع . 

 

مواضيع ذات صلة