عصبة أبطال افريقيا: استهلال مقبول للوداد البطل بعد رحلة الجحيم

استهل الوداد حملة الدفاع عن لقبه لعصبة الأبطال بتعادل إيجابي هدف في كل مرمى من ملعب صن داونز متجاوزا  اكراهات رحلة الجحيم التي عاشها وعائدا بنقطة جيدة للغاية.

بداية المباراة حملت سيناريو غير متوقع على الإطلاق بعدما بادر صن  داونز الى الضغط المبكر الذي أثمر هدفا بالخطأ في مرمى الوداد وقعه الشيخ كومارا بعد تردد الحكم اليوم نيوم في احتسابه. 
ويعد التخوف من إمكانية انهيار الوداد بسبب هذا الهدف إلا أن العكس هو الذي حصل إذ تحكم بطل المسابقة في سير المواجهة و كانت له العديد من الفرص الواضحة ليستثمر إحداها بواسطة اللاعب الحداد بعد مرور عشرين دقيقة عن اللعب.

هدف انعش الوداد الذي تحكم في المواجهة كما ينبغي و صاعت على تبغازوي و تواجد فرصتان واضحتان.
الشوط الأول عرف تغييرا اضطراريا للاعب عطوشي الذي ترك مكانه لاعراب.

الشوط الثاني سجل مع بدايته  توترا للأعصاب  انتهت بانذار للاعب السعيدي في وقت لم يحتسب الحكم هدفا لاوناجم لاعب تسلل. 
زاهر اللاعب زاويني هدفا محققا للمضيف بعد انفراد كامل بالخروبي.
وقبل ربع ساعة من نهاية المواجهة  طالب لاعبو صن داونز بضربة جزاء بعد لمس كادارين للكرة باليد.

آخر دقائق المباراة كيفها البنزرتي  لمصلحته  فارضا التعادل على منافسه.

مواضيع ذات صلة