سلمان بن إبراهيم يعلن ترشحه لولاية جديدة على رأس الاتحاد الآسيوي

أعلن البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة الأربعاء، ترشحه لولاية جديدة على رأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في الانتخابات المقررة العام المقبل، وذلك بحسب بيان وزعه مكتبه الإعلامي.

وجاء في البيان أن آل خليفة "أعلن (...) ترشحه لولاية جديدة في رئاسة الاتحاد الآسيوي وذلك في الانتخابات التي ستجري في اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد المقرر في السادس من شهر أبريل (نيسان) 2019 في العاصمة الماليزية كوالالمبور"، علما أنه يتولى هذا المنصب منذ 2013.

وأتى إعلان الترشح خلال اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد القاري الذي عقد اليوم في العاصمة الأوزبكية طشقند، وأكد خلاله الشيخ سلمان عزمه على "مواصلة خدمة مسيرة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وتعزيز مكتسباته".

ونقل البيان عن الشيخ سلمان قوله "أنا فخور بما حققناه خلال الفترة الماضية التي شهدت إعادة الاستقرار للاتحاد القاري، وتحقيق العديد من النجاحات على صعيد زيادة دعم الاتحادات الوطنية وتطوير المسابقات القارية وتعزيز قيم النزاهة في المنظومة الآسيوية، وإبرام اتفاقية جديدة للحقوق التجارية بعوائد مالية تاريخية، وإطلاق البرامج والمبادرات الرامية للارتقاء بمختلف مكونات الكرة الآسيوية".

ويرأس الشيخ سلمان الاتحاد منذ ماي 2013 عندما انتخب في هذا المنصب خلفا للقطري محمد بن همام الموقوف مدى الحياة عن أي نشاط كروي على خلفية اتهامات بدفع رشى لدعم ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي (فيفا). وأكمل الشيخ سلمان بداية العامين المتبقيين من ولاية بن همام، قبل أن يعاد انتخابه بالتزكية في 2015 لولاية كاملة من أربعة أعوام.

وأضاف الشيخ سلمان الأربعاء "كل تلك النجاحات لم تكن لتحقق بمعزل عن روح الوحدة والتضامن بين أسرة الكرة الآسيوية التي شكلت حجر الأساس في بلوغ الطموحات المنشودة على أكثر من صعيد، وفي هذا الإطار فإننا نؤكد على الدور الإيجابي للجامعات الوطنية الأعضاء في التفاعل البناء مع الاتحاد القاري وبرامجه النوعية، مما كان له أطيب الأثر في النهوض بمسيرة اللعبة".

ويتولى الشيخ سلمان أيضا منصب النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي السويسري جياني إنفانتينو، علما أنه انتخب منذ العام 2013، عضوا في مجلس الفيفا (اللجنة التنفيذية سابقا).

ونقل بيان رئيس مكتب الاتحاد، أنه تلقى دعم المكتب التنفيذي لترشيحه.

ويأتي إعلان الشيخ سلمان البالغ من العمر 52 عاما (يتم عامه الثالث والخمسين في الثاني من نونبر المقبل)، بعد أسابيع من إعلان السعودي عادل عزت في 18 غشت، استقالته من رئاسة الاتحاد المحلي في بلاده، وعزمه على الترشح لرئاسة الاتحاد القاري.

مواضيع ذات صلة