قانون «الأسد الذهبي» للمنتخب

ــ البند الأول

الجائزة السنوية لـ «الأسد الذهبي» منظمة منذ سنة 2004 من صحيفة  «المنتخب» المغربية ـ النصف أسبوعية ـ

ــ البند الثاني

تمنح جائزة «الأسد الذهبي» للمنتخب لأفضل لاعب كرة قدم إفريقي،أكان ممارسا بأحد الدوريات الإفريقية أو بأي من الدوريات في القارات الأخرى.

ــ البند الثالث

يتم اختيار «الأسد الذهبي» للمنتخب من قبل لجنة تحكيم تتألف من إعلاميين رياضيين بارزين في القارة الإفريقية،وأيضا في وسائل الإعلام رياضية عالمية يعرف عنها إهتمامها بكرة القدم الإفريقية، وزوار الموقع الإلكتروني للمنتخب بنسبة مائوية تحددها إدارة الجائزة.

ــ البند الرابع

كل عضو في لجنة التحكيم يختار ثلاثة لاعبين مرتبين تنازليا بحسب الإستحقاق، ومنذ سنة 2007 أصبحت اللائحة المقترحة من أسرة تحرير  « المنتخب» تضم 10 لاعبين مرشحين.

ــ البند الخامس

اللاعبون الذين يوضعون في المراكز 1، 2 و3 يحصلون تلقائيا على النقط 6 ـ 4 ـ 2

  • المركز الأول:  6 نقط
  • المركز الثاني:  4 نقط
  • المركز الثالث:  نقطتان

ــ البند السادس

تمنح جائزة الأسد الذهبي لصحيفة  « المنتخب »  إلى اللاعب الذي   يحصل على أكبر عدد من النقط.

ــ البند السابع

إذا تساوى لاعبان أو أكثر في عدد النقط ينظم تصويت آخر للفصل بينهما أو بينهم.

ــ البند الثامن

جائزة «الأسد الذهبي» للمنتخب تمنح للاعب الإفريقي آخذا بالإعتبار إنجازاته على مدار سنة بكاملها .

ــ البند التاسع

تمنح جائزة «الأسد الذهبي» وفقا للمعايير التالية:

  1. مجموع ما حققه اللاعب مع ناديه أو مع منتخبه الوطني على مدار السنة تمنح عنها الجائزة.
  2. الجانب المهاري والفني والأخلاقي في أدائه.
  3. مجموع ما أنجزه في مشواره الكروي.
  4. درجة تأثير شخصيته على زملائه في النادي وأيضا في المنتخب الوطني.

ــ البند العاشر

في حال حدوث أي خلاف في نظام الإقتراع الخاص بـ «الأسد الذهبي»  للمنتخب، يكون الفصل لرئيس تحرير المنتخب بوصفه مشرفا على الإقتراع ورئيسا للجنة التحكيم.