atrk

عيسى حياتو: المغرب مؤهل لاستضافة المونديال

  • ★★★★★
عيسى حياتو: المغرب مؤهل لاستضافة المونديال

فوزي لقجع: المغرب في خدمة كرة القدم الإفريقية

أكد عيسى حياتو رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم في ختام زيارة للمغرب أن المملكة المغربية تتوفر على كل المقومات من بنيات تحتية وطرق سيارة وفنادق لاستضافة كأس العالم وقال: «زرت المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط الذي يتوفر على كافة المرافق والمواصفات العالمية لاستضافة اللقاءات الكبرى، بالإضافة إلى ذلك فالمغرب يتوفر على ملاعب أخرى بكل من مراكش، أكادير وطنجة تتوفر على نفس المواصفات، وزرت أيضا المركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة التابع للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وهو الآخر يتوفر على تجهيزات حديثة من ملاعب للتداريب ومقر لإقامة الرياضيين وإدارة من المستوى العالمي،  بالإضافة إلى مركز التكوين التابع لنادي إتحاد الفتح الرباطي الذي يعد مفخرة لهذا النادي العريق ولكرة القدم المغربية».
وأعرب عيسى حياتو عن اعتزازه بهذه المنجزات الكبيرة والذي يعود الفضل فيها لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي وضع هذه التجهيزات رهن الشباب المغربي والإفريقي، بالإضافة إلى العمل الجبار الذي تقوم به الجامعة الملكية لكرة القدم برئاسة السيد فوزي لقجع الذي قدم إضافة كبيرة لكرة القدم المغربية من خلال العديد من البرامج التي تهدف إلى تطوير وتنمية كرة القدم المغربية.
وأضاف عيسى حياتو: «باعتباري المسؤول الأول عن كرة القدم الإفريقية لا يمكنني إلا أن أكون سعيدا، وسأنقل بأمانة كل ما عاينته هنا بالمغرب إلى أعضاء اللجنة التنفيذية  للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، التي ستجتمع يوم 12 يناير 2017 بلوبروفيل عاصمة الغابون على هامش نهائيات كأس إفريقيا للأمم»، مؤكدا بأن العالم بأسره سيكون على علم بأن المغرب يقوم بخطوات جبارة من أجل بلوغ أهدافه التنموية في مجال كرة القدم وخاصة حلمه المشروع باستضافة نهائيات كأس العالم. 
من جهته أبرز السيد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم على الإرادة القوية التي تحدو الجامعة من أجل تطوير وتنمية كرة القدم المغربية بمساهمة فعالة من الكونفدرالية  الإفريقية لكرة القدم الشريك الإستراتيجي.
وقال فوزي لقجع مخاطبا السيد عيسى حياتو: «إن القارة الإفريقية التي عانت كثيرا على مر التاريخ هي قارتنا، ومن واجبنا كأبناء هذه القارة العمل جنبا إلى جنب من أجل إرساء عدالة كروية من أجل شباب قارتنا وهو ما نحن مستعدون للقيام به بمعيتكم وبمعية الهيئات القارية الأخرى، وأقول لكم السيد الرئيس بأن التجهيزات التي تتوفر عليها المملكة المغربية هي ملك أيضا لأبناء القارة الإفريقية، ويبقى رهاننا كجامعة ملكية لكرة القدم هو تمكين كافة الأندية الوطنية من التطور والسير في الإتجاه الصحيح بفضل برامج تكوينية صحيحة  على مستوى الحكام والمدربين وتوفير البنيات التحتية اللازمة ومصاحبة الأندية الإحترافية للوصول إلى النتائج التي يطمح إليها الجميع».
للإشارة فالسيد عيسى حياتو رئيس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم قام بزيارة للمقر الجديد للجامعة الملكية لكرة القدم وأعجب كثيرا بهذا المقر الذي يتوفر على مواصفات الجامعات الكبرى.