قرعة الكان: الجزائر وغانا أقوى منتخبات المستوى الثاني

المنتخب: وكالات 2019/04/11 20:57

تجرى غدًا الجمعة، بمنطقة الأهرامات في مصر، قرعة بطولة كأس أمم أفريقيا الـ32 لكرة القدم، والتي تستضيفها مصر من 21 حزيران / يونيو إلى 19 تموز / يوليو المقبلين.
وستضم كل مجموعة من المجموعات الست في الدور الأول للبطولة 4 منتخبات، بواقع منتخب واحد فقط من كل مستوى من المستويات الأربع التي تقسم إليها المنتخبات الـ24 المشاركة في البطولة.
وكشف الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف رسميًا، اليوم الخميس، عن تصنيف المنتخبات والمستويات الأربعة.
ويضم المستوى الثاني، طبقا لهذا التصنيف، منتخبات غانا والجزائر وكوت ديفوار وغينيا ومالي والكونغو الديموقراطية.
وأشعل هذا التصنيف البطولة حتى قبل إجراء القرعة، حيث تتواجد منتخبات قوية في المستوى الثاني وسيشكلون خطرًا كبيرًا على أصحاب المستوى الأول، ويبشرون بمواجهات مثيرة خلال البطولة.
والسطور التالية تقدم نبذة مختصرة عن كل من منتخبات المستوى الثاني:

منتخب الجزائر
على عكس ما كان عليه الحال قبل سنوات قليلة، لا يحظى المنتخب الجزائري بترشيحات قوية قبل خوض فعاليات كأس الأمم الأفريقية 2019 بمصر في ظل الكبوة التي تعرض لها الفريق في السنوات القليلة الماضية.
وأسفرت تلك الكبوة عن غياب محاربي الصحراء، عن كأس العالم 2018 بروسيا، رغم نجاح الفريق في العبور بجدارة إلى دور الـ16 في النسخة التي سبقتها عام 2014 بالبرازيل.
كما كانت مشاركة الفريق في النسخة الماضية من كأس الأمم الإفريقية دون المستوى، حيث خرج من دور المجموعات في 2017 بالجابون.
ويسعى منتخب الجزائر لتقديم وجه مغاير في النسخة الجديدة لاسيما وأنه يسعى لتعديل ترتيبه في التصنيف العالمي الذي تراجع إلى المركز 70 بتصنيف الفيفا والمرتبة الـ16 أفريقيا.
ورغم الكبوة التي عانى منها المنتخب الجزائري (الخضر) في السنوات القليلة الماضية، يضم الفريق بين صفوفه مجموعة متميزة من اللاعبين القادرين على إعادة الفريق لمكانته الطبيعية مثل رياض محرز نجم خط وسط مانشستر سيتي الإنجليزي والمهاجم بغداد بونجاح نجم السد القطري وعيسى ماندي مدافع ريال بيتيس الإسباني.
ويقود الفريق حاليًا المدرب الوطني جمال بلماضي.

منتخب غانا
يبرز المنتخب الغاني (النجوم السوداء) دائما بين المرشحين الأقوياء للفوز باللقب الأفريقي كما يقدم هذا الفريق للقارة السمراء دائمًا مجموعة من أفضل النجوم الذين نجحوا من قبل في تتويج الفريق باللقب الأفريقي 4 مرات.
وكانت أحدث مرة توج بها البلاك ستارز باللقب عام 1982، ما يجعل الفريق الحالي أمام تحد كبير ورغبة هائلة في العودة إلى منصة التتويج باللقب.
ويحتل المنتخب الغاني المركز 49 في التصنيف العالمي والسادس أفريقيا لكنه يعتمد على مجموعة من اللاعبين تجمع بين عنصري الخبرة والشباب ويمكنها المنافسة بقوة على اللقب الإفريقي، مثل جون بوي مدافع ميتز الفرنسي وكوادو أسامواه نجم إنتر ميلان الإيطالي.
ويدرب البلاك ستارز حاليًا المدير الفني الوطني جيمس كويسي أبياه.

منتخب كوت ديفوار
رغم كونه ثاني أكثر المنتخبات مشاركة في كأس أمم إفريقيا، حيث يخوض البطولة للمرة الـ23، اقتصرت إنجازات المنتخب الإيفواري في البطولة على الفوز باللقب مرتين في عامي 1992 و2015.
ويسعى الفريق، الذي تراجع للمركز 65 بالتصنيف العالمي والمرتبة الـ11 أفريقيا، إلى استغلال النسخة الجديدة من البطولة في منتصف هذا العام لاستعادة مكانته في القارة.
ويعتمد الأفيال على مجموعة من المحترفين المتميزين مثل نيكولاس بيبي مهاجم ليل الفرنسي وسيرج أورييه مدافع توتنهام الإنجليزي والمدرب الوطني إبراهيم كامارا.

منتخب مالي
رغم خروجه صفر اليدين من دور المجموعات في النسختين الماضيتين، يحظى منتخب مالي لكرة القدم بترشيحات جيدة للمنافسة على الوصول بعيدا في النسخة الجديدة للبطولة.
ويعتمد الفريق على كتيبة من المحترفين الذين ينشط معظمهم في الأندية الأوروبية وفي مقدمتهم موسى دومبيا لاعب روستوف الروسي وموسى ماريجا مهاجم بورتو البرتغالي.
ويحتل المنتخب المالي المركز الـ65 بتصنيف الفيفا والـ10 أفريقيا، لكنه لم يستقر حتى الآن على مدرب دائم له وقد يخوض البطولة بقيادة مدربه المؤقت الوطني محمد ماجاسوبا.

منتخب الكونغو الديموقراطية
توج منتخب الكونغو الديموقراطية بلقب كأس الأمم الأفريقية في نسختي 1968 تحت مسمى الكونغو كينشاسا وفي 1974 تحت مسمى زائير، ولكن الفريق لم يحقق اللقب على مدار 45 عاما تالية.
ورغم هذا ، يطمح الفريق إلى استعادة ذكريات نسخة 1974 الرائعة والتي انتزع لقبها في القاهرة عندما يعود إلى خوض فعاليات البطولة في مصر.
ويحظى الفريق بترشيحات جيدة للتقدم في النسخة المرتقبة خاصة وأنه يحتل المركز الـ46 عالميا والخامس أفريقيا متفوقا على منتخبات عريقة مثل غانا والكاميرون ومصر وكوت ديفوار.
ويعتمد الفريق بقيادة مديره الفني الوطني فلوران إيبينجي على مزيج من اللاعبين المحترفين بأوروبا أو بالدوري المحلي.

منتخب غينيا 
على مدار 11 مشاركة سابقة في بطولات كأس الأمم الأفريقية ، كان الخروج من دور المجموعات أو دور الثمانية هو مصير المنتخب الغيني في 10 نسخ فيما كان الفوز بالمركز الثاني في نسخة 1976 هو الاستثناء الوحيد.
ولكن الفريق يعتمد هذه المرة على كتيبة من اللاعبين المتميزين المحترفين بأوروبا مثل إدريسا سيلا مهاجم كوينز بارك رينجرز وفودي كامارا مدافع أجاكسيو الفرنسي ما يمنح الفريق بعض الطموح للاقتراب على الأقل من إنجاز 1976.
ويقود الفريق حاليا المدرب البلجيكي بول بوت.