فريق وطني بأكمله يلعب في تركيا

المنتخب: المهدي الحداد

أصبحت البطولة التركية ثاني أكثر البطولات إستقطابا للمحترفين المغاربة عبر العالم هذا الموسم، لتتفوق على الليغ1 والكالشيو والليغا والبوندسليغا وتأتي مباشرة خلف الإيرديفيزي في الصدارة.

الأتراك لفتوا الإنتباه إليهم وأفلحوا في ضم جيش من الأسود خلال السنتين الأخيرتين، والكوطة إرتفعت والرقم أصبح يفوق كل التوقعات هذا الموسم، حيث يتواجد 11 أسدا في القسم الممتاز.

فريق وطني بالكامل وفي جميع المراكز بإستثناء حراسة المرمى يمارس في تركيا، بداية بمروان داكوسطا (باشاكسهار)، مروان سعدان (ريزي سبور)، عصام شباك وخالد بوطيب (مالاطيا)، نبيل درار وعاطف شحشوح (فنرباتشي)، يونس مختار ومصطفى الكبير (أنقرة غوجو)، يونس بلهندة (غلطة سراي)، عبد العزيز برادة (أنطاليا سبور)، أدريان ريغاتان (أكهيسار).

الإغراءات المالية، ظروف الممارسة المثالية، صخب الملاعب، البقاء في الواجهة الأوروبية أهم العوامل التي دفعت الأسود إلى القيام بهجرة جماعية إلى تركيا، ليخلقوا تمثيلية قياسية في بطولة مثيرة للجدل.