فياريال يقيل مدربه كاييخا على خلفية تدهور نتائج الفريق

قرر فياريال الإسباني التخلي عن مدربه خافيير كاييخا، وذلك بعد اكتفاء الفريق بثلاثة انتصارات من أصل 15 مباراة خاضها في الدوري المحلي هذا الموسم. 

وجاء التخلي عن كاييخا بعد الخسارة التي مني بها فريق "الغواصة الصفراء" السبت على أرضه ضد سلتا فيغو (2-3) في الدورة الخامسة عشرة، ما جعله على بعد ثلاث نقاط فقط من منطقة الهبوط إلى الدرجة الثانية. 

لكن خلافا لمشواره في الدوري، يتصدر فياريال مجموعته في مسابقة الدوري الأوروبي "أوروبا ليغ"، وسيتأهل إلى الدور الثاني الخميس في حال تعادله على أرضه مع سبارتاك موسكو الروسي. 

وقال فياريال في بيان على موقعه الرسمي "قرر فياريال أن يعفي خافي كاييخا من مهامه كمدرب للفريق الأول. يريد النادي أن يشكر المدرب على جهده الكبير، تفانيه واحترافيته منذ أن استلم المنصب في أوائل الموسم الماضي، ونتمنى له حظا سعيدا في مسيرته الرياضية". 

واستلم كاييخا (40 عاما) منصبه في أواخر شتنبر 2017 خلفا لفران إيسكريبا بعد أن كان مدربا لفرق الفئات العمرية ثم للفريق الرديف في النادي. 

وسيحل غارسيا بلاسا (46 عاما) بدلا من كاييخا في الاشراف على الفريق حتى نهاية الموسم، علما أنه سبق له العمل مع فياريال كمدرب للفريق الرديف خلال موسم 2005-2006، قبل أن يتنقل بين فرق مثل التشي وليفانتي وخيتافي وبني ياس الإماراتي، وصولا الى بكين رينهي الصيني. 

وأصبح كاييخا الذي دافع عن ألوان فياريال كلاعب طيلة سبعة أعوام ووصل معه إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2005-2006، خامس مدرب تتم اقالته قبل الوصول إلى منتصف الموسم في إسبانيا، وذلك بعد الثلاثي الأرجنتيني ادواردو بيريسو (اتلتيك بلباو) وليو فرانكو (هويسكا) وأنطونيو محمد (سلتا فيغو)، وجولن لوبيتيغي (ريال مدريد).

مواضيع ذات صلة