وادا الإثنين في موسكو للحصول على بيانات مختبر مكافحة المنشطات

أعلنت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) الجمعة أن أحد فرقها سيتوجه الإثنين الى موسكو لإحضار بيانات فحوص الكشف عن المنشطات التي أجراها مختبر موسكو السابق خلال اعتماد نظام التنشط من قبل الحكومة الروسية بين 2011 و2015.

وكانت وادا رفعت في 20 أيلول/سبتمبر الماضي عقوبة الإيقاف عن الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات "روسادا"، وطالبت بالدخول الى البيانات قبل 31 كانون الأول/ديسمبر الحالي، تحت طائلة التهديد بفرض عقوبات جديدة.

وتأمل الوكالة الدولية بالحصول على هذه البيانات ليتكون لديها المزيد من المعلومات حول ما حصل في تلك الفترة في روسيا، واحتمال فتح اجراءات تأديبية بحق الرياضيين الروس.

وتأمل وادا في مرحلة ثانية بأن تتمكن من الدخول الى العينات التي خضعت للفحوص، وستطلبها من روسيا في حال لم يتم تلفها.

وأوضحت الوكالة الدولية في بيان أنه "من المتوقع ان تستغرق عملية استخراج البيانات ثلاثة أيام".

وقال المدير العام للوكالة الدولية، السويسري أوليفييه نيغلي "المعطيات الخام هي القطعة المفقودة في البازل وهي التي ستكمل نسخة قاعدة البيانات الموجودة في حوزة وادا، وستساهم في أن تفضي التحقيقات الى نتائج".

مواضيع ذات صلة