فرصة الرجاء ليأخذ بثأر غريمه

غريبة هي هذه الكرة،و البرمجة او القرعة العربية رمت بالنجم الساحلي لوكر الدبابير حيث لا يرحم من يلج مركب الرعب بالدار البيضاء.
نجم الساحل الذي أقصى الوداد في الدور السابق،سيكون في اختبار لم يختره والمباراة التي لم يكن يتمناها لا هو لا لاعبوه ولا حتى مدربه.
الرجاء سيضرب سربا من الحمام بحجر واحد،الاجهاز على أحلام أبناء ساحل سوسة ورد الاعتبار الغريم التقليدي الوداد بالثأر له من الفريق الذي أقصاه.

مواضيع ذات صلة