رافينيا يلمح الى إمكان العودة الى البرازيل بعد نهاية عقده مع بايرن

ألمح الظهير الأيمن رافينيا الى احتمال عودته الى بلاده البرازيل عندما ينتهي عقده في نهاية الموسم الحالي، مع فريق بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني لكرة القدم في المواسم الستة الأخيرة.

وقال الظهير الأيمن الذي خاض أربع مباريات دولية مع منتخب بلاده، في تصريحات لقناة "سبور تي في"، "كنت راغبا دائما بالعودة الى البرازيل، تجرتي مع بايرن تقترب من نهايتها".

أضاف اللاعب البالغ 33 عاما "العديد من الأمور قد تحصل في الأشهر الستة المقبلة، لكن أعتقد أن هذا سيكون موسمي الأخير" مع بايرن.

وينتهي عقد رافينيا مع الفريق البافاري بنهاية موسم 2018-2019، في غياب أي إشارة حتى الآن عن إمكان تجديده. وأحرز اللاعب مع الفريق الذي يدافع عن ألوانه منذ صيف العام 2011، ستة ألقاب في الدوري الألماني، إضافة الى لقب دوري أبطال أوروبا عام 2013، وثلاثة ألقاب في مسابقة كاس ألمانيا.

الا أن مشاركة رافينيا مع الفريق تراجعت هذا الموسم في إشراف المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش، اذ بدأ كأساسي خمس مرات فقط في البوندسليغا، وسجل هدفا في المباراة الأخيرة ضد اينتراخت فرانكفورت (3-صفر) في 22 كانون الأول/ديسمبر.

وأوضح اللاعب أنه لم يتحدث الى أي فريق بعد "احتراما لبايرن"، مجددا تأكيد اعتقاده أن العلاقة بين الطرفين ستصل الى خواتيمها بنهاية الموسم.

وتابع "سأستفيد من الأشهر الستة المقبلة الى أقصى حد. ثمة احتمال للعودة الى البرازيل، الا انني لست في نقاش مع أحد حتى الآن".

ودافع رافينيا في بداية مسيرته عن ألوان فريق كوريتيبا البرازيلي، قبل الانتقال الى شالكه الألماني صيف العام 2005، ومنه الى جنوى الإيطالي عام 2010، قبل أن يحط الرحال في النادي البافاري.

مواضيع ذات صلة