أرسنال الى النهائي بثلاثية أوباميانغ

قاد المهاجم الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ فريقه أرسنال الإنكليزي الى المباراة النهائية للدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) بفوزه خارج ملعبه على فالنسيا الإسباني 4-2 بتسجيله ثلاثية في إياب نصف النهائي الخميس على ملعب مستايا.

وكان ارسنال تقدم ذهابا على ملعبه 3-1 الاسبوع الماضي.

وجاءت اهداف اوباميانغ في الدقائق 17 و69 و88 وأضاف الفرنسي الكسندر لاكازيت الاخر (50)، في حين سجل الفرنسي الاخر كيفن غاميرو هدفي فالنسيا في الدقيقتين 11 و58.

وقال اوباميانغ "لقد تعلمنا من درس الموسم الماضي (الخروج امام اتلتيكو مدريد في الدور ذاته)، ولم نرتكب الاخطاء ذاتها هذا الموسم. الان نحن في النهائي".

وعن علاقته مع لاكازيت زميله في خط الهجوم قال "امر رائع اللعب الى جانبه لا سيما عندما نفوز بمباريات كهذه".

ويلتقي ارسنال في النهائي المقرر في باكو عاصمة اذربيجان في 29 الحالي الفائز من مباراة تشلسي الانكليزي واينتراخت فرانكفورت اللذين يخوضان وقتا اضافيا بعد انتهاء مباراتيهما ذهابا وايابا بالتعادل 1-1.

وبات أرسنال ثالث فريق انكليزي يبلغ نهائيا قاريا بعد نجاح ليفربول وتوتنهام في التأهل الى نهائي دوري أبطال أوروبا.

وهي المرة الاولى التي يبلغ فيها الفريق اللندني المباراة النهائية لاحدى المسابقات الاوروبية، منذ خسارته امام برشلونة 1-2 في نهائي دوري الابطال عام 2006.

وبعد ان تخلف ذهابا 1-3 على استاد الامارات، حقق فالنسيا بداية مثالية عندما سجل له مهاجمه الفرنسي المخضرم كيفن غاميرو الذي احتفل اليوم بعيد ميلاده الثاني والثلاثين بعد مرور 11 دقيقة مستغلة تمريرة عرضية اثر هجمة مرتدة سريعة بدأها الحارس نيتو.

وكاد رودريغو يضيف الهدف الثاني بتسديدة رائعة بيسراه من خارج المنطقة مرت الى جانب القائم (16).

ونجح ارسنال في ادراك التعادل بسيناريو مماثل لهدف فالنسيا لان الحارس المخضرم بتر تشيك الذي يخوض آخر مواسمه في الملاعب، مرر كرة أمامية طويلة ارتقى لها الفرنسي ألكسندر لاكازيت برأسه وحولها باتجاه الغابوني أوباميانغ الذي سددها على الطاير بحرفنة بعيدا عن متناول حارس مرمى فالنسيا نيتو (17).

وكاد لاكازيت يصعب مهمة فالنسيا عندما سدد كرة ارتطمت بالقائم وخرجت (38). لكنه نجح في ذلك عندما وصلته الكرة داخل المنطقة فسيطر عليها واستدار على نفسه قبل ان يطلقها بعيدا عن متناول حارس فالنسيا (50).

وقال لاكازيت "قمنا بردة فعل بعد تخلفنا بهدف وكنا ندرك بانه يتعين علينا تسجيل هدف على الاقل. اوباميانغ كان رائعا الليلة وسجل ثلاثية مدهشة. نريد المشاركة في دوري الابطال الموسم المقبل وبالتالي نريد الفوز بهذه المسابقة".

ورد فالنسيا بهدف جديد لغاميرو ليمنح بصيص امل لفريقه (58)، لكن أوباميانغ قضى على الآمال الاسبانية نهائيا بتسجيله الهدف الثالث مرتميا على تمريرة عرضية رائعة من اينسلي مايتلاند نايلز ليودعها داخل الشباك من مسافة قصيرة (69)، قبل ان يختتم التسجيل بكرة قوية في سقف الشباك الاسبانية قبل نهاية المباراة بدقيقتين.

مواضيع ذات صلة