جوائز الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية لسنة 2019 في انتظاركم

تنهي الجمعية المغربية للصحافة الرياضية إلى علم الزميلات والزملاء الإعلاميين الرياضيين، أن المشاركة في النسخة الثانية من جوائز التميز التي أطلقها الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية ، والتي تعتبر الأرقى على المستوى العالمي في مجال الإعلام الرياضي، ستبقى مفتوحة إلى غاية 7 أكتوبر القادم، على أن يقام حفل تتويج الفائزين في شهرفبراير 2020 بمدينة سيتم تحديدها في ما بعد، علما بأن لوزان كانت قد احتضنت حفل النسخة الأولى في يناير  الماضي. 
  وتشكل هذه الجوائز فرصة للاحتفال بأفضل الانتاجات في حقل الإعلام الرياضي بمختلف أجناسه، من صحافة مكتوبة ومرئية ومسموعة وإلكترونية وتصوير فوتوغرافي إلخ...
الجوائز التي ستقدّم للفائزين بالمركز الأول في كل صنف، هي عبارة عن تذكار إضافة إلى مبلغ مالي بقيمة 8000 دولار أمريكي، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 3000 دولار والثالث على 2000 دولار في أصناف التصوير (حركة رياضية وملف صور)، الكتابة (أفضل مقال وصفي، أفضل عمود )، التعليق والتحليل، الفيديو (لمحة عن حياة رياضي أو وشريط وثائقي) والمدوّنة الصحفية الإلكترونية.
التصوير: 
الفئتان أدناه مخصصتان للمصورين المحترفين الذين التقطوا أفضل صورة ثابتة: 
1. حركة رياضية: صورة تظهر لحظة تميّز أو مهارة رياضية من حدث رياضي معيّن. 
2. ملف صور: ملف يضم ثلاث صور كحد أدنى وخمس كحد أقصى. قد تكون من الحدث عينه أو الرياضة نفسها أو من رياضات وأحداث مختلفة. 
الصحافة المكتوبة والمرئية والمسموعة: 
  تشمل المقالات الخاصة والعمود الصحفي. كما تبرز هذه الفئة التميّز في الإعلام الرياضي الذي يُقدّم بالصوت حيث يؤكد على المهارات الاستثنائية المطلوبة لتقديم المحتوى الإعلامي عبر الإذاعات، التلفزيون أو البث الرقمي والذي يتضمن "البودكاست" و"الفودكاست" ( على الا تتجاوز 11 دقيقة ). 
ويمكن أن يكون المنتوج البصري إما لمحة عن حياة رياضي: فيديو يصوّر مظهرًا جانبيًا أو معمّقًا في حياة رياضي أو يروي قصة ملفتة وجديدة في أحد جوانب عالم الرياضة. 
 كما سيتم منح جوائز خاصة من قبيل " جائزة العمر في الإعلام الرياضي" وتمنح لصحافي محترف عن مجمل أعماله، تبرز الشغف والتميّز في مجال الصحافة الرياضية. قد يكون الفائز معلّقًا إذاعيا أو تلفزيونيًا شهيرًا، أو منتجًا موهوبًا أو كاتبا صحفيا من المؤثرين على الرأي العام الرياضي. 
 وتم أيضا تخصيص جائزة للصحافة الاستقصائية التي تعالج وتكشف عن قضايا ومواضيع رياضية تهم الرأي العام. "الجوائز الخاصة" غير  خاضعة  لتقديم الطلبات. يحصل  الفائزون بالمرتبة الأولى فقط على تذكار من دون مكافئات مالية ولا تشمل هذه الجوائز المركزين الثاني والثالث.  
لجنة التحكيم
ستشرف على الجوائز لجنة تحكيم مؤلفة من 12 شخصًا من المهنيين المحترفين كلٌ في مجاله، من الهيئات الإعلامية الرياضية الرائدة. سيتم اختيار الأعضاء من قبل رئيس اللجنة، أي رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية جياني ميرلو. 
ستستند لجنة التحكيم في مداولاتها على الترشيحات التي ستطرحها اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية المكلّفة بتقديم قائمة نهائية تضم عشرة مرشحين من كل فئة. عندها، ستختار لجنة التحكيم ثلاثة مرشحين عن كل صنف ستتم دعوتهم للمشاركة في حفل توزيع الجوائز في شهر فبراير2019 . 
 الانتاجات المقدّمة يجب أن تكون قد نُشرت أو بُثت خلال الفترة  ما بين 18 شتنبر 2018 و 7 أكتوبر 2019 مع تقدّيم دليل إثبات لما نُشر أو بُث مع الطلب بكل اللغات.
في المرحلة الأولى، سيتم التدقيق في كل الطلبات من قبل متحدث باللغة الأم من البلدان الأعضاء في الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية. إذا كان المنتوج ذو قيمة جيدة، ليُترجم بعدها إلي اللغة الإنجليزية من قبل فريق محترف ومتخصص في الترجمة.
ستكون جوائز الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية مفتوحة للصحفيين المحترفين ، سواء كانوا يعملون بشكل مباشر أو لحسابهم الخاص. كما يمكن لحاملي بطاقات الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية وأيضا الإعلاميين الرياضيين الذين ليسوا أعضاء في الاتحاد تقديم ترشيحاتهم، لكن عبر ال160 جمعية وطنية الأعضاء قي الاتحاد (الرجاء الاطلاع على القائمة الكاملة على www.aipsmedia.com). 
يمكن تقديم الطلبات فقط عبر موقع الجوائز قبل 7 أكتوبر 2019. كما يجب تقديم المستندات الداعمة وإثبات النشر فقط عبر الموقع الإلكتروني.
 وللمزيد من المعلومات والإيضاحات يرجى الاتصال بكتابة الجمعية المغربية للصحافة الرياضية.
يذكر أن المغرب شارك في النسخة الأولى ب12 إنتاجا من مختلف الأصناف ومنها من بلغ الأدوار النهائية. 
 وفي انتظار  التوصل بأعمالكم المرشحة لإحدى جوائز الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية تفضلوا بقبول أسمى مشاعر المودة والاحترام.
 المكتب التنفيذي للجمعية المغربية للصحافة الرياضية.

 

مواضيع ذات صلة