ميسي بعد صمت طويل: توقفنا وتركناهم يلعبون !

أوضح ليونيل ميسي أن هزيمة برشلونة 4ـ0 أمام ليفربول، التي أطاحت بالعملاق الإسباني من عصبة أبطال أوروبا لكرة القدم، عصفت بموسم برشلونة ليكتفي بمطاردة ثنائية محلية عندما يواجه فالنسيا في نهائي كأس ملك إسبانيا مساء اليوم.
وفي المؤتمر الصحافي الأول له في أربعة أعوام، والظهور الإعلامي الأول لميسي منذ الهزيمة 4ـ3 في مجموع مباراتي الدور قبل النهائي لعصبة أبطال أوروبا، لم يستطع اللاعب الأرجنتيني المعروف بقلة كلامه أن يكتم انتقاده لأداء فريقه على ملعب أنفيلد.
وقال ميسي: "لم يكن الأمر سيئاً تماماً في الشوط الأول، لكن في الشوط الثاني توقفنا عن اللعب، كان هناك طرف واحد فقط في الملعب وكان هذا أكبر خطأ ارتكبناه".
وتابع: "أسوأ شيء فعلناه ولا نستطيع أن نسامح أنفسنا عليه أننا توقفنا عن القتال، وسمحنا لهم بالتلاعب بنا".
وأصبح هداف برشلونة على مر العصور قائداً للفريق للمرة الأولى الموسم الجاري، وعلى الرغم من فوز العملاق الإسباني بلقب الدوري قبل ثلاث مباريات من النهاية لم يستطع ميسي نسيان الهزيمة أمام ليفربول. وقال: "أمضيت موسماً رائعاً قائداً للفريق، فزنا بالدوري ووصلنا إلى نهائي الكأس، أعتقد أنه كان موسماً جيداً باستثناء مباراة ليفربول التي عصفت بهذا الموسم الرائع".

مواضيع ذات صلة