كوسييلني يترك أرسنال وينضم الى بوردو

أعلن نادي أرسنال الإنكليزي لكرة القدم الثلاثاء أن قائده الفرنسي لوران كوسييلني سيرحل عن الفريق عائدا الى بلاده للانضمام الى بوردو.

وأورد النادي اللندني في بيان على موقعه الالكتروني "يغادرنا لوران كوسييلني للانضمام للانضمام الى بوردو في الدوري الفرنسي (...) نشكر لوران لما قدمه من مساهمة في النادي، ونتمنى له الأفضل في المستقبل".

وأكد بوردو من جهته التعاقد مع المدافع البالغ 33 عاما، مبديا سعادته "للاعتماد على لاعب مع هذا القدر من الخبرة على أعلى مستوى".

ولم يكشف الناديان مدة العقد الذي سيربط اللاعب بناديه الجديد أو قيمة صفقة الانتقال، لكن تقارير صحافية قدرتها بما بين خمسة وستة ملايين يورو، وأن اللاعب سيوقع عقدا لمدة ثلاث سنوات.

وسبق لكوسييلني أن أبدى رغبته في الرحيل عن أرسنال الذي يدافع عن ألوانه منذ عام 2010 حين انضم الى صفوفه قادما من لوريان الفرنسي.

وأعلن اللاعب في وقت سابق أنه تلقى عروضا من أندية فرنسية خصوصا بوردو، وطلب من النادي اللندني تحريره من العام الأخير في عقده للعودة الى بلاده، وصولا الى رفض الالتحاق بالفريق في جولته الأميركية الشهر الماضي تحضيرا للموسم الجديد.

وخاض المدافع الفرنسي 353 مباراة بألوان "المدفعجية"، وساهم بفوزه بكأس انكلترا ثلاث مرات (2014 و2015 و2017) وبدرع المجتمع في الأعوام ذاتها، وبلوغ نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الذي خسره أمام مواطنه تشلسي في موسم 2018-2019.

واختير لحمل شارة القيادة مطلع الموسم الماضي بعد اعتزال القائد السابق المدافع الألماني بير ميرتيساكر.

وخاض كوسييلني 51 مباراة دولية مع المنتخب الفرنسي، وحرمته الإصابة في وتر أخيل من المشاركة في نهائيات كأس العالم الصيف الماضي في روسيا والتي كان لقبها من نصيب منتخب بلاده.

مواضيع ذات صلة