إصابة في الركبة تبعد الألماني ساني "أشهرا" عن الملاعب

أفادت تقارير صحافية الخميس أن الألماني لوروا ساني لاعب مانشستر سيتي الإنكليزي الذي يتردد أن بايرن ميونيخ بطل البوندسليغا في المواسم السبعة الماضية يرغب في التعاقد معه، تعرض لإصابة في الرباط الصليبي للركبة اليمنى وسيخضع لعملية جراحية يغيب على أثرها عن الملاعب لأشهر عدة.

وبحسب مجلة "كيكر" وصحيفة "بيلد" اليومية فالإصابة التي تعرض لها سانيه (23 عاما) خلال مباراة درع المجتمع الإنكليزية الأحد كانت أقوى مما اعتقد سابقا، وستتطلب وقتا طويلا للتعافي بعد إجراء العملية.

ولم يعلق مانشستر سيتي رسميا حتى الآن على هذه التقارير.

وكتبت "كيكر" أن إصابة ساني "نكسة مريرة لبايرن، الذي كان مستعدا للمرة الأولى لدفع مبلغ كبير" تردد أنه يقارب 100 مليون يورو (112 مليون دولار أميركي) لجذب لاعب الجناح السريع.

ويتردد منذ أسابيع أن بايرن يرغب في التعاقد مع سانيه لتدعيم صفوفه بعد رحيل الجناحين الفرنسي فرانك ريبيري والهولندي آريين روبن، إضافة الى الكولومبي خاميس رودريغيز العائد الى ناديه ريال مدريد الإسباني بعد نهاية فترة إعارته الى العملاق البافاري.

لكن إصابة اللاعب الشاب وابتعاده المتوقع قد يدفعان بايرن لإعادة النظر في خيار التعاقد معه، أقله في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

ورأت "كيكر" أن هذا الانتقال "سيخضع لعملية إعادة تقييم حاليا".

وأحرز سيتي بطل الدوري الانكليزي في الموسمين الماضيين، لقب درع المجتمع الإنكليزية التي تقام تقليديا قبل أسبوع من انطلاق الدوري الممتاز، بفوزه على ليفربول بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما 1-1 في الوقت الأصلي الأحد على ملعب "ويمبلي" في لندن.

مواضيع ذات صلة