كأس محمد السادس للأندية الأبطال: الهلال والوصل في إياب الفصل

شهد المؤتمر الصحفي لمباراة الهلال السوداني والوصل الإماراتي عن أولى مباريات الإياب لدور سدس عشر نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، الذي انعقد مساء أمس الخميس، حضور التونسي نبيل الكوكي المدير الفني السابق لفريق الهلال في حديث مدربي الفريقين، رغم رحيله عن قيادة “الأزرق”.
وقال صلاح أحمد آدم المدير الفني للهلال إنه لن يكون نسخة من الكوكي الذي رحل عن قيادة الفريق لظروف أسرية خاصة به، وأفاد بأن البطولة تحمل اسما كبيرا في خارطة العالم العربي التاريخية، لافتا إلى أن ندرة الأهداف جاءت لظروف عامة يمر بها الفريق ترتبط بظروف السودان الاقتصادية بشكل عام التي أثرت في مسيرة الأندية من حيث التحضير بالانتدابات والإعداد الجيد.
وقال صلاح إن الخيارات مفتوحة في المباراة، وسيعمل على تعويض التأخر بهدفين ذهاباً على ملعب زعبيل، مشيرا إلى أن الهلال يسعى لإستغلال كل الظروف التي تمكنه من خطف بطاقة التأهل إلى المرحلة الثانية من البطولة.
ومن جانبه، قال الروماني لورينت ريجيكامب المدير الفني للوصل إن غياب الكوكي لا يعني بالضرورة غياب الدوافع أو تغيير اللاعبين الذين سيخوضون مباراة اليوم الجمعة في إياب دور السدس عشر من بطولة كأس محمد السادس للأندية.
وأضاف ريجيكامب “المباراة كبيرة بين فريقين نادراً ما تتواجه أندية بلديهما، تأخرنا في الحضور إلى السودان بسبب الارتباط بمباراة كأس الإمارات، وليس خوفاً من الطقس الحار هنا”، لافتا إلى أنه يحترم الهلال ووصفه بالفريق المتمرس مؤكدا أنه سيعمل له ألف حساب خلال المواجهة التي يطمح أن يتأهل خلالها إلى الدور التالي.
وأناب عبدالرحمن علي عن لاعبي الوصل، وشكر حسن الضيافة، مؤكدا أنهم حضروا إلى السودان ووجدوا استقبال طيب، ويطمحون إلى خطف بطاقة التأهل، فيما قال وليد بخيت من الهلال إن فريقه قادر على التأهل وتجاوز المحطة الصعبة التي اعترتهم منذ البداية في البطولة.
وأكد بخيت أن لاعبي الهلال تعاهدوا على بذل كل ما بوسعهم لإسعاد الجماهير، وتعويضهم عن التأخر ذهاباً في مباراة لم يكن بها الهلال في يومه، وجانبه التوفيق تماماً في الأداء والنتيجة على حد السواء. وكانت مباراة الذهاب التي جرت بدبي قد انتهت بفوز الوصل الإماراتي بهدفين نظيفين.

مواضيع ذات صلة