بطولة إنكلترا: ليفربول يحسم القمة أمام تشلسي وأرسنال يعود من بعيد

واصل ليفربول انطلاقته المثالية في البطولة الانكليزية لكرة القدم بفوزه الثمين على مضيفه تشلسي 2-1 في قمة ختام المرحلة السادسة، في لقاء ضرب فيه الضيوف بسلاح الضربات الثابتة. فيما قلب أرسنال الطاولة على أستون فيلا وسقط مانشستر يونايتد أمام وست هام.

في المباراة الأولى، سجل أهداف ليفربول، وصيف الموسم الماضي والطامح بمعانقة اللقب للمرة الاولى منذ عام 1990، ترنت ألكسندر-أرنولد (14) والبرازيلي فيرمينو (30)، فيما سجل الفرنسي نغولو كونطي الهدف الوحيد لأصحاب الأرض (71).

وعزز ليفربول صدارته الى 18 نقطة بعد ستة انتصارات من ست مباريات، وأعاد الفارق إلى خمس نقاط بينه وبين مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين الذي اكتسح واتفورد بثمانية أهداف نظيفة السبت، فيما تجمد رصيد تشلسي عند ثماني نقاط في المركز الحادي عشر بفارق الأهداف خلف توتنهام ومانشستر يونايتد وبيرنلي وشيفيلد يونايتد.

وأتت المباراة متقاربة وهجومية من الطرفين اللذين تبادلا الهجمات الخطيرة على ملعب ستامفورد بريدج مع أفضلية في الشوط الثاني للنادي اللندني الذي هدد مرمى الحارس الاسباني أدريان في مناسبات عدة في محاولة منه لإدراك التعادل أقله.

وافتتح ألكسندر-أرنولد التسجيل من ضربة حرة حركها له المصري محمد صلاح فسددها الظهير الايمن صاروخية في الزاوية اليسرى البعيدة لمرمى الحارس الاسباني كيبا أريزابالاغا.

وقال أرنولد (20 عام ا) لقناة سكاي سبورتس الانكليزية "إنه فوز كبير لنا. لقد كنا جاهزين للمباراة وحاولنا تطبيق خطة المباراة والعودة من نكسة منتصف الاسبوع. لقد أظهرنا أننا فريق جيد"، متابع ا "لا يمكنك التوقع أن تأتي الى هنا وتسير الامور كما تريدها. إنهم فريق جيد وسيقاتلون. الدقائق الثلاثون الاخيرة كانت صعبة جد ا".

ونجح لاعبو المدرب فرانك لامبارد في إدراك التعادل عن طريق قائدهم المدافع الاسباني سيزار أزبيليكويتا بعدما وصلته الكرة أمام المرمى إثر تصد أول لأدريان، إلا أن الحكم مايكل أوليفر ألغاه بعد اللجوء الى تقنية المساعدة بالفيديو "ڤار" بسبب تسلل على مايسون ماونت خلال بداية بناء الهجمة (27).

وسرعان ما عم ق بطل أوروبا العائد من هزيمة في منتصف الاسبوع أمام نابولي الإيطالي في مستهل حملة الدفاع عن لقبه في عصبة الابطال، جراح الفريق المضيف ومرة أخرى عبر ضربة ثابتة من الجهة اليسرى رفعها الاسكتلندي أندرو روبرتسون وتابعها فيرمينو غير المراقب برأسه داخل المرمى (30).

وقال المدرب الالماني يورغن كلوب "لا يجب أن أتفاجأ بشخصية فريقي. أتوقع دائم ا أن نقاتل من أجل كل شيء (...) هذه هي الحال بين الستة الاوائل وفي الدوري الانكليزي. لن تفوز في تشلسي من دون أن تبذل مجهود ا كبير ا وهذا ما فعلنا اليوم".

ووجد كونطي طريقه الى المرمى بطريقة رائعة بعد فاصل مهاري مميز بدأه عند حدود منطقة الجزاء، مراوغ ا لاعبي الخصم قبل أن يدخل المنطقة ويسدد كرة مميزة بيمناه على يسار أدريان.

وكاد النادي اللندني أن يدرك التعادل عندما رفع الاسباني ماركوس ألونسو الكرة من الجهة اليسرى وصلت الى البديل البلجيكي ميتشي باتشوايي الا أن رأسيته مرت بجانب القائم الايسر (88)، قبل أن يحصل ماونت على فرصة محققة إثر تمريرة أخرى من الظهير الايسر الا ان كرته علت العارضة (90).

وقال لامبارد "لم نحقق أي فوز على أرضنا بعد، نريد أن نغير ذلك وأؤمن أننا سنحققه إذا لعبنا كاليوم. كنا الفريق الافضل من ناحية الاداء، لعبنا بطاقة وأظهرنا عن شخصية قوية وروح عالية ولهذا السبب صفقت الجماهير في النهاية".

 

وقلب أرسنال بعشرة لاعبين تأخره أمام ضيفه أستون مرتين الى فوز 3-2 على ملعب الإمارات في لندن.

وتقدم أستون فيلا العائد حديثا إلى بطولة الأضواء مرتين عبر الاسكتلندي جون ماكغين (20) والبرازيلي ويسلي (60)، ورد أرسنال الذي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 41 إثر طرد مدافعه أنسلي مايثلاند نايلز، عبر الدولي العاجي نيكولاس بيبي (59 من ضربة جزاء) وكالوم تشامبرز (81)، قبل أن يمنحه الدولي الغابوني بيير ايميريك أوباميانغ الفوز (84).

وارتقى أرسنال الى المركز الرابع بعد ثلاثة انتصارات، تعادلين وهزيمة برصيد 11 نقطة خلف ليستر الثالث وأمام وست هم الخامس بفارق الاهداف.

وألحق وست هام الهزيمة الثانية بضيفه مانشستر يونايتد في الموسم الحالي بعدما فاز عليه 2-صفر سجلهما الأوكراني أندري يارمولنكو (44) وآرون كريسويل (84).

وقدم "الشياطين الحمر" أداء باهتا وفشلوا في الاستفادة من الفرص القليلة التي أتيحت لهم، لا سيما من خلال ماركوس راشفورد الذي خرج مصابا، والاسباني خوان ماتا.

وتعادل كريستال بالاس مع ضيفه ولفرهامبتون 1-1، ليواصل الاخير انطلاقته السيئة هذا الموسم ويبقى في المركز التاسع عشر.

وسجل هدف أصحاب الأرض البلجيكي لياندر دندونكر بالخطأ في مرمى فريقه (46)، قبل أن ينقذ البرتغالي ديوغو جوطا الضيوف من خسارة ثالثة هذا الموسم بهدف في الوقت بدل الضائع (90+4).

مواضيع ذات صلة