لامبارد: لم أستسغ تتويج بييلسا!

لم يتقبل الدولي الانجليزي السابق ومدرب تشيلسي الحالي فرانك لامبارد تتويج المدرب الأرجنتيني مارسيلو بييلسا مدرب ليدز الإنجليزي بجائزة اللعب النظيف اعترافا من المنظمين باللقطة المشهورة حين أمر "اللوكو" لاعبيه بترك أسطون فيلا يحرزون هدف التعادل في بطولة الشامبيونشيب الإنجليزية بعد أن سجل ليدز هدف السبق لحظة إصابة لاعب من أسطون فيلا، لكن المدرب الشهير بلقب "اللوكو" سقط في المحظور حين بعث جاسوسا للتداريب المغلقة لفريق ديربي كاونتي الذي كان يشرف على تدريبه آنذاك فرانك لامبارد.
قال لامبارد في هذا الصدد:
«نعم لقد ابتسمت بعد أن بلغ لعلمي أن بييلسا حصد الجائزة، لا أدري من صوت لصالحه، الكل على علم بحادث التجسس، القواعد تغيرت ربما وتم تغريمهم. لقد أحسست وكأن التتويج لم يكن مستحقا، ليس لدي ما أضيف أكثر من ذلك. الحصول على جائزة اللعب النظيف رغم ما وقع، هو حدث يبعث على السخرية».

 

مواضيع ذات صلة