بوكيتينو: ظروفي السيئة لم تتغير منذ 5 سنوات

قال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير اليوم الإثنين، إن الفوز على بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا غدا الثلاثاء، سيساعد فريقه على تجنب تكرار ما حدث الموسم الماضي عندما واجه صعوبة في التأهل إلى أدوار خروج المغلوب.

وكان توتنهام وصيف بطل نسخة الموسم الماضي، لكنه تأهل بصعوبة لدور الستة عشر بعد أن خسر أول مباراتين في دور المجموعات أمام إنتر ميلان وبرشلونة.

وبدأ توتنهام مشواره هذا الموسم في المجموعة الثانية بالتعادل على ملعب أوليمبياكوس ويريد المدرب الأرجنتيني أن يحقق فوزه الأول أمام ضيفه بايرن المتصدر قبل أن يزور بطل ألمانيا في ديسمبر/ كانون الأول المقبل في مباريات ختام المجموعة.

وقال بوكيتينو للصحفيين اليوم الإثنين: "أتمنى الفوز غدا لنكون في وضع أفضل من الموسم الماضي عندما حصلنا على نقطة واحدة فقط بعد 3 مباريات".

وتابع: "لم يؤمن أحد بنا لكننا تأهلنا لنهائي دوري أبطال أوروبا. لهذا السبب فإن البدايات مهمة في كرة القدم. لكن الأكثر أهمية هو كيفية إنهاء الموسم. يجب التحلي بالقوة والهدوء ذهنيا خلال موسم طويل".

وأشار بوكيتينو إلى أنه حول اهتمام توتنهام للتركيز على دوري أبطال أوروبا إذ يشارك فيه للموسم الرابع على التوالي رغم أن النادي ينفق أقل من أبرز منافسيه في إنجلترا وأوروبا.

وأضاف أن هذه الظروف الصعبة دفعته للبحث عن حلول مبتكرة في الملعب مثل الدفع بلاعب الوسط موسى سيسوكو كظهير أيمن في الطوارئ عندما تعرض سيرجي أورييه للطرد أمام ساوثهامبتون مطلع هذا الأسبوع.

وقال: "لن يتغير الوضع هذا الموسم وهذا ليس جديدا بالنسبة لنا. الجديد هو أننا قبل 7 سنوات كنا نلعب في الدوري الأوروبي لكننا الآن نلعب بدوري الأبطال للموسم الرابع على التوالي".

وأكمل: "نلعب أمام برشلونة أو إنتر ميلان أو بايرن ميونخ أو ريال مدريد أو مانشستر سيتي. تغيرت الظروف كثيرا بالنسبة للنادي ولكن ظروفي السيئة لم تتغير منذ 5 سنوات حتى اليوم".

وأضاف أن بايرن ميونخ هو أحد الفرق المرشحة دائما للفوز باللقب.

وختم: "إنه فريق مرشح للفوز في كل موسم. ويعد نفسه لمحاولة الفوز باللقب لأن التاريخ يدعمه". 

مواضيع ذات صلة